السبت 7 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

إنتاج جلد بشري بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لرواد فضاء

تمكن علماء بمستشفى جامعة درسدن التقنية الجامعية في ألمانيا، من إنتاج عينات عظمية، وجلدية مطبوعة حيوياً، في إطار مشروع ترعاه وكالة أبحاث الفضاء الأوروبية لمواجهة الطوارئ الطبية في رحلة مستقبلية للمريخ.

وقال نييفيس كوبو من الجامعة إن "الخلايا الجلدية يمكن طباعتها حيوياً باستخدام بلازما الدم التي يسهل الحصول عليها من طاقم المهمة لتكون حبراً حيوياً".

ولأن البلازما لها تماسك انسيابي، طور العلماء وصفة معدلة لزيادة سمكها لاستخدامها في أوضاع الجاذبية المتغيرة، وفقا للعالم.

وأشار كوبو إلى طباعة خلايا جذعية بشرية بتركيبة حبر حيوي مشابهة لإنتاج العينات العظمية.

وقال مدير قسم الهيكل والآليات والمواد بالوكالة توماسو غيندي المشرف على المشروع، إن الرحلة إلى المريخ، أو أي وجهة فضائية أخرى تتطلب قضاء سنوات في الفضاء دون أي خيار للعودة قبل الموعد المحدد، في حالة أي طوارئ.

كما أن نقل إمدادات طبية كافية لمواجهة أي طارئ مستحيل، لذلك فإن الطباعة الحيوية ثلاثية الأبعاد قد تكون أفضل طريقة للتعامل مع الطوارئ الطبية
T+ T T-