الأربعاء 21 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

البحرين تفند ادعاءات برنامج "ما خفي أعظم" القطري

رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب البحريني  محمد السيسي البوعينين (أرشيف)
رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب البحريني محمد السيسي البوعينين (أرشيف)
اعتبر المتحدث الرسمي باسم قوة دفاع البحرين، أن حلقة برنامج "ما خفي أعظم" الذي تم بثه أول أمس الأحد على قناة الجزيرة القطرية، ما هي إلا سلسلة جديدة من التآمر ضد مملكة البحرين وسعياً من قطر لتقويض مجلس التعاون الخليجي وإثارة الفتنة بين دوله.

وأشار المتحدث وفقاً لوكالة الأنباء البحرينية اليوم الثلاثاء، إلى أن المعلومات التي تم تداولها في البرنامج، مغلوطة ولا تمت للواقع والحقيقة بأي صلة، وقال إن "أسلوب برنامج قناة الجزيرة القطرية يحث على الكراهية ويثبت للعالم بأن قطر تحتضن الإرهابيين وتدفع لهم الأموال لتشويه صورة مملكة البحرين، سعياً منها إلى تقويض السلم الأهلي وشق الصف الوطني والخليجي".

ومن جهتها، أدانت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب بشدة ما بثته قناة الجزيرة القطرية من أكاذيب وافتراءات ضد البحرين، مؤكدة أن برنامج "ما خفي أعظم" يعد اعترافاً ضمنياً بالتخطيط والتآمر الذي يمارسه النظام القطري ضد مملكة البحرين وشعبها.

وشددت على لسان رئيسها المهندس محمد السيسي البوعينين، على أن ما تناوله البرنامج هي فبركة إعلامية مضللة تهدف إلى نشر الفتنة وبث الفوضى عبر نشر الأكاذيب والادعاءات المضللة في ظل العزلة التي يعاني منها النظام القطري، لافتاً إلى أن استضافة الدوحة لقيادات إرهابية ومجموعات ممولة من إيران، يكشف حجم المؤامرة القطرية وارتباطها الوثيق بالمتطرفين.

وأضاف أن "ما يقدم عليه النظام القطري وأبواقه الإعلامية تؤكد صحة القرار الرباعي بمقاطعة هذه الدولة التي تسعى إلى زعزعة الأمن والاستقرار في الدول الخليجية والعربية"، داعياً دول مجلس التعاون إلى مواجهة تلك الممارسات والأعمال العدائية لهذه الدولة وتصرفاتها غير المسؤولة، واتخاذ كافة الإجراءات الحازمة التي تضمن ردعها وحثها على مواجهة الإعلام المضلل الذي أصبح أحد أدوات الحرب في العصر الحديث.

وبدورها، أعربت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى، برئاسة حمد بن مبارك النعيمي، عن إدانتها واستنكارها الشديدين للمحاولات البائسة والفاشلة، التي تتعمد قناة الفتنة "الجزيرة" القيام بها، عبر بث الأكاذيب والمعلومات المغلوطة، بهدف بث الفرقة والفتنة والطائفية بين أبناء شعب البحرين، وهو ما يعكس سياستها في تأجيج المجتمعات وتحريضها على العنف والكراهية.

وأشارت اللجنة إلى أن إصرار قناة الجزيرة على بث برامج وأفلام تمس وحدة الصف الوطني، وتماسك الشعب البحريني، وبثها للأقوال المرسلة وغير الصحيحة، تؤكد سيرها على نهج عدائي لا يعكس أي التزامٍ بالعادات والتقاليد التي عُرفت بها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، لافتة إلى أن هذه البرامج والأفلام أكدت علاقة قطر مع الإرهابيين، وأظهرت زيف الإعلام القطري، وأنه يقتات على الأكاذيب والافتراءات.

إدانات عائلية
وكما أعلنت عائلة البلوشي بمملكة البحرين على لسان أحد أفرادها، تعليقاً على ما بثته قناة الفتنة "الجزيرة" على لسان أحد أفراد العائلة ويدعى هشام هلال البلوشي، والذي توفي في وقت سابق تبرؤها من كل شخص خائن لوطنه وأهله، مؤكدة على ولائها لقيادة العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وشددت العائلة قائلة إن "محاولة قناة الجزيرة من خلال بث تسجيل لشخص متوفي يسيء فيه للوطن، لن تنجح وستبقى وحدتنا الوطنية الأساس الذي يحمينا، متمسكين بوطننا ومعبرين عن اعتزازنا بثوابتنا البحرينية الأصيلة".

وفي سياق متواصل، أعربت عائلة الجلاهمة عن استنكارها وتبرؤها مما بدر من ياسر عذبي الجلاهمة، وما ورد على لسانه في برنامج "ما خفي أعظم" في قناة الجزيرة، وما تضمنه من تحريض وإساءة لمملكة البحرين ولقيادتها وشعبها، مشيرة إلى استغرابها من تعمّد الكذب والافتراء والتشكيك وتزييف الحقائق.

وكما استنكرت عائلة آل بوفلاسة في مملكة البحرين، ادعاءات المدعو محمد البوفلاسة التي أدلى بها في برنامج "ما خفي أعظم" الذي بثته قناة الجزيرة القطرية، شاجبة بشدة تطاوله على مملكة البحرين وإساءته لرموزها.

وشدّدت العائلة في بيان على أن جميع الادعاءات ما هي إلا محض أكاذيب وافتراءات يراد بها الإساءة للمملكة وسمعتها الطيبة، لافتة إلى أن المدعو محمد البوفلاسة لا يمت لها بأي صلة نسب أو قرابة لا من قريب أو بعيد، وأكدت أنه ليس له الحق في أن يشوه اسم وسمعة العائلة وهو ليس منها.
T+ T T-