الأربعاء 23 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

داعش يتبنى هجوماً مزدوجاً على مجلس عزاء في بغداد

انفجار سابق في بغداد (أرشيف)
انفجار سابق في بغداد (أرشيف)
أعلن تنظيم داعش الإرهابي اليوم الثلاثاء مسؤوليته عن انفجار أمس الإثنين المزدوج، على مجلس عزاء للشيعة في بغداد، ما سفر عن مقتل 3 أشخاص، بينهم انتحاري، وإصابة 25 آخرين.

وقال المتحدث باسم قيادة الشرطة المحلية، علي المياحي، لوكالة الأنباء الإسبانية، الثلاثاء إن "عبوة ناسفة انفجرت قرب حسينية شيعية في جنوب غرب العاصمة العراقية، وبعد وقت قصير فجر انتحاري نفسه في المنطقة".

وأوضح المصدر أن هذا العمل الإرهابي، الذي ارتكب أثناء مجلس العزاء، تسبب في مقتل شخصين وإصابة 25 شخصاً، بالإضافة إلى مصرع الانتحاري.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم المزدوج في بيان عبر وكالة مرتبطة بالجماعة الإرهابية.

ووفقاً لرواية التنظيم، سقط 90 شخصاً بين قتيل وجريح.


T+ T T-