الخميس 14 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

سلمان بن إبراهيم: التصفيات المشتركة مرحلة تجديد متنامية في مسيرة الكرة الآسيوية

قال رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، إن "التصفيات المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 في قطر ونهائيات كأس آسيا 2023 في الصين، تشكل محطة مهمة من محطات التنافس الكروي المثير الذي يصب في خانة الارتقاء بمخرجات كرة القدم الآسيوية وتعزيز نجاحاتها في الآونة الأخيرة".

وأشار الشيخ سلمان في تصريحات صحافية على هامش قرعة التصفيات التي سحبت اليوم الأربعاء في العاصمة الماليزية كوالالمبور، إلى أن التصفيات تعد بمثابة "مرحلة تجديد متنامية في مسيرة الكرة الآسيوية على ضوء آلية دمج تصفيات كأس العالم وكأس آسيا والتي أثبتت جدواها الفنية في النسخة الماضية من التصفيات من خلال إتاحة المجال أمام كافة المنتخبات الآسيوية للمشاركة في التصفيات عبر دوريها الأول والثاني بما يصب في خانة الجهود المبذولة لتطوير اللعبة في مختلف أنحاء القارة الآسيوية، وبما يوسع قاعدة المتابعة الجماهيرية للمباريات وينمي المزايا التسويقية للمسابقات القارية".

وأكد رئيس الإتحاد الآسيوي أهمية الاستعداد الأمثل للمنتخبات المشاركة في تصفيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 "لما تمثله من خصوصية تتجسد في إقامة الحدث العالمي الكبير في القارة الآسيوية وتنظيم البطولة القارية في أكبر بلدان آسيا، وهو الأمر الذي يشكل دافعا كبيرا لجميع المنتخبات من أجل بلوغ النهائيات ونيل شرف التواجد في المحفلين العالمي والقاري".

وأبدى الشيخ سلمان تفاؤله بأن تحفل التصفيات المقبلة بالقوة والإثارة وأن تواكب شغف الجماهير الآسيوية بمتابعة مباريات جيدة المستوى تعكس الصورة الزاهية لكرة القدم الآسيوية وما تمتلكه منتخباتها من إمكانات فنية ومواهب كروية متميزة ورغبة كبيرة بخوض منافسات التصفيات بكل عزيمة وإصرار.
T+ T T-