الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

لهذا السبب تجنبي استخدام أداة تجعيد الرموش

يستخدم أداة تجعيد الرموش لإزالة الرؤوس السوداء من أنفه (ميرور)
يستخدم أداة تجعيد الرموش لإزالة الرؤوس السوداء من أنفه (ميرور)
لا أحد يرغب في الحصول على الرؤوس السوداء أو المسام المسدودة المهيجة التي يمكن أن تدمر البشرة، ومع ذلك فإن استخدام أدوات غير مناسبة لإزالتها قد يعرض البشرة لأضرار عديدة.

حذر خبير تجميل بريطاني، من استخدام أداة تجعيد الرموش لإزالة الرؤوس السوداء بعد أن ظهر رجل في مقطع فيديو وهو يستخدم الأداة لإزالة الرؤوس السوداء من أنفه.

وبحسب خبير التجميل سيمون شوفمان، من "ثيرابي كلينيك" فإن استخدام هذه الأداة قد يؤدي إلى تلف البشرة، وتدمير الشعيرات الدموية بفعل الضغط على بشرة الأنف الرقيقة.

كما يمكن أن تؤدي هذه الممارسة الخاطئة إلى الإصابة باحتقان إضافي في الجلد، مما يتسبب في نشوء الأكياس العقدية. وقد تترك الأداة علامات على منطقة الأنف لفترات طويلة من الزمن وحدوث الندبات.

إضافة إلى ما سبق، حذّر شوفمان أيضاً من أن الأداة قد تتسبب بتدمير الأوردة العنكبوتية والشعيرات الدموية، الأمر الذي قد يستدعي علاج المنطقة المصابة بالليزر لإصلاح التلف.

وعوضاً عن استخدام أداة تجعيد الرموش، يوصي أخصائي البشرة باستخدام علاجات منتظمة للوجه، مثل مقشرات البشرة لإزالة الرؤوس السوداء، وفق ما نقلت صحيفة ميرور أونلاين البريطانية. 
T+ T T-