الأربعاء 21 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

كيف تتعامل مع تأثير فارق التوقيت على عادات نومك أثناء السفر؟

تعبيرية
تعبيرية
غالباً ما يعاني المسافرون من مشكلة فارق التوقيت بين البلدان وتأثيراتها على الحصول على مدة نوم كافية بعد الوصول إلى وجهتهم.

لذا فقد أوردت صحيفة إكسبرس البريطانية، بعض النصائح التي تساعد على التقليل من تأثيرات فارق التوقيت على عادات نوم المسافرين والتخفيف من التعب والإرهاق لديهم، على النحو التالي:

1- تغيير روتين النوم قبل الرحلة
حاول أن تغير روتين نومك اليومي بشكل تدريجي، وابدأ بالذهاب إلى السرير والاستيقاظ قبل أو بعد ساعة من الموقت المعتاد، بشكل يتوافق مع توقيت النوم في البلد الذي تقصده. 

2- تناول عصير الكرز
يعتبر الكرز أحد أهم المصادر الطبيعية لهرمون الميلاتونين، الذي يساعد على تنظيم أنماط النوم لدى الإنسان، وقد وجدت الأبحاث بأن شرب عصير الكرز مرتين في اليوم يرفع مستوى الميلاتونين في الجسم، ويساعد على زيادة وقت النوم لأكثر من 80 دقيقة في الليلة.

3- استنشاق الهواء النقي بعد الوصول إلى الوجهة
يساعد استنشاق الهواء النقي على الشعور بالراحة بشكل عام، ويعمل على الشعور بالاسترخاء والنعاس، إضافة إلى أنه يخفف من الشعور بالإرهاق والتعب.

4- اللجوء إلى السرير في الوقت الطبيعي
عند الوصول إلى وجهتك، تجنب أخذ أي قيلولة وحاول البقاء مستيقظاً حتى يحين وقت النوم في الليل، لكي تنتظم ساعة الجسم الطبيعية وتعتاد على التوقيت الجديد للنوم. 
T+ T T-