الأحد 25 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

صحيفة أمريكية تكشف تسجيلات عن تورط قطر في هجمات إرهابية

تفجيرات في العاصمة الصومالية مقديشو (أرشيف)
تفجيرات في العاصمة الصومالية مقديشو (أرشيف)
أوضح تسجيل صوتي كشفت عنه صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية تورط الدوحة بتفجيرات في مقديشو لصالحها.

أوضحت الصحيفة الأمريكية أنه على مدار العامين الماضيين، كانت الصومال عبارة عن أرض تحاول قطر كسب المزيد من النفوذ بها لغرز وجود لها في إفريقيا واستغلال الموارد الطبيعية، والقضاء على جميع منافسيها هناك.

وكشفت الصحيفة عن تسجيل صوتي للسفير القطري يثبت تورط بلاده بتفجيرات في مقديشو، ويوضح تنفيذ متطرفين تفجيرات في الصومال لتعزيز مصالح قطر، كما أكدت أن قطر استخدمت متطرفين لتنفيذ هجمات بهدف طرد منافسيها من الصومال.

وفي تسجيل الصوتي لمكالمة هاتفية بين السفير القطري في الصومال حسن حمزة، ورجل أعمال مقرب من الأمير تميم بن حمد، قال الأخير إن "المسلحين نفذوا التفجير في بوساسو لتعزيز مصالح الدوحة من خلال طرد منافسيها".

وقال رجل الأعمال خليفة كايد المهندي، في المكالمة التي أجريت في 18 مايو (آيار) الماضي، أي بعد أيام قليلة من التفجير: "التفجيرات والقتل، نعرف من يقف وراءها".

وأضافت الصحيفة أن "السفير القطري لم يعترض على فكرة أن الدوحة لعبت دوراً في تفجيرات الصومال".

كذلك نوّهت إلى أن السفير القطري ورجل الأعمال المقرب من أمير قطر لم ينفيا التسجيل الصوتي، وأيضاً إلى أن مسؤولين قطريين قالا إنهما كانا يتحدثان في التسجيل كمواطنين وليس بصفتها مسؤلين رسميين.

وأوضحت الصحيفة الأمريكية أن وكالة استخبارات أجنبية معارضة لسياسيات قطر تمكنت من قرصنة المكالمة الهاتفية وتسجيلها.

وكشفت أن رجل الأعمال القطري لم يشعر بأي أسى أو استياء من لعب دور المحرض على العملية الإرهابية في الصومال، بل على العكس تمامًا، وصف الإرهابيين بـ"الأصدقاء".

ومؤكدة على العلاقة التي تجمع رجل الأعمال بالأمير تميم، لفتت الصحيفة الأمريكية إلى العديد من الصور التي جمعت الاثنين معًا، سواء في مقابلات ودية أو رحلات سفر رسمية.

وفي مقابلة هاتفية قصيرة مع "نيويورك تايمز" الأمريكية، نفى السفير القطري بالصومال معرفته بالمهندي، أو أن يكون له أي صلة به. بينما قال رجل الأعمال المهندي، في تصريحات للجريدة نفسها، إن وصفه الإرهابيين الصوماليين بـ"الأصدقاء"، يرجع لأنه يعتبر جميع الصوماليين أصدقائه.

T+ T T-