الإثنين 21 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

إنفوغراف: 8 أسباب غير متوقعة للشخير

إنفوغراف 24
إنفوغراف 24
يجهل الكثيرون الأسباب التي تؤدي إلى الشخير، ويحاولون استخدام شتى الوسائل للتغلب على هذه المشكلة.

إلا أن علاج الشخير يحتاج إلى معرفة سببه قبل كل شيء، لذلك نقدم مجموعة من الأسباب غير الشائعة للشخير، بحسب صحيفة هافينغتون بوست الأمريكية:

1- الكحول
المشروبات الكحولية ترخي عضلات مجرى الهواء، مما يؤدي إلى الشخير المفرط، حتى لو لم تكن من الذين يشخرون بانتظام.

2- انسداد الأنف
يمكن أن يسهم وجود شيء يسد الطرق الأنفية بالتأكيد في الشخير، ويمكن أن ينتج ذلك عن حساسية محتملة أو انحراف في الحاجز الأنفي، لذلك ينصح بالحصول على استشارة طبية من طبيب مختص.

3- النوم على الظهر
قالت مارسيلا إم فرانك، أخصائية طب النوم في مركز ديبورا للقلب والرئة في براونز ميلز، نيو جيرسي إن النوم على ظهرك قد يجعلك أكثر عرضة للشخير، ووفقاً لإحدى الدراسات، يمكن أن يتنفس نحو 92% من الذين يعانون من اضطرابات التنفس أثناء النوم بشكل أفضل عندما لا ينامون على ظهورهم.

4- زيادة الوزن
يمكن لوزن الجسم الزائد أن يؤدي إلى زيادة قوة العضلات وزيادة كمية الأنسجة حول الحلق والرقبة، وكل ذلك يمكن أن يحفز الشخير. ويقول الخبراء إن النشاط البدني يساعد على تحسين جودة النوم، ويمكن للحفاظ على وزن صحي أن يخفف من الشخير.

5- قصور الغدة الدرقية
مع وجود قصور في نشاط الغدة الدرقية، قد تحدث تغيرات في مجرى الهواء العلوي مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس أثناء النوم. وتشير الدراسات إلى أن الاستقرار الهرموني لدى المصابين بقصور الغدة الدرقية يقلل من الشخير.

6- العمر
تزداد حالات الشخير مع التقدم في العمر، وينتج ذلك عن عن ضعف في مرونة الأنسجة.

7- شكل الفم
يختلف التشريح الفموي من شخص لآخر، فعلى سبيل المثال تؤثر ثخانة أو ليونة الحنك على تضيق مجرى الهواء وتزيد احتمال الشخير.

8- جنس المريض
تشير الأبحاث إلى أن الاختلافات الجسدية بين الجنسين يمكن أن تسهم في الشخير. على سبيل المثال، لدى الرجال ممرات هوايئة أضيق يمكن أن تؤدي إلى تفاقم المشكلة. 


T+ T T-