الجمعة 20 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

إخوان الأردن.. غارقون يتعلقون بـ"قشة الشعبوية"

إخوان الأردن (أرشيف)
إخوان الأردن (أرشيف)
مع اقتراب انتهاء العمر الدستوري للبرلمان الأردني، بدأ نواب الإخوان إعداد العدة للعودة إلى المجلس مجدداً في الانتخابات المقبلة.

ويلاحظ مراقبون للبرلمان ارتفاع وتيرة الخطابات الشعبوية لنواب الإخوان في المجلس خلال الدورة الاستثنائية، ويركز نواب الإخوان في خطاباتهم على مواضيع حساسة وشعبوية لجذب الناخبين خاصة التي تتعلق بفلسطين والاحتلال الإسرائيلي.

ويرى أستاذ العلوم السياسية حسن الخالدي، أن الإخوان خلال الفترة الأخيرة لا يتركون موضوعاً شعبياً من دون تجييره لصالح أهداف الجماعة، ووجهت جماعة الإصلاح النيابية المنتمية لجماعة الإخوان اتهامات للحكومة بتقديم تعديلات تشريعية لخدمة التجارة مع إسرائيل وهو ما رفضته الحكومة في جلسة لمجلس النواب اليوم الأحد.

واعتبر الخالدي أن هذه الاتهامات تأتي بهدف كسب تعاطف شعبي لصالح الجماعة، رغم الإجماع على أن التعديلات تأتي لإصلاح أخطاء تشريعية.

ويشهد الأردن في الوقت الحالي حملة على مواقع التواصل الجتماعي للمطالبة بإغلاق النوادي الليلية بعد انتشار فيديو لجريمة إطلاق رصاص على مالك ناد ليلي في عمان مؤخراً، ولم يفوت نواب الإخوان الفرصة لركوب الموجة، بعد أن حاولوا إثارة الموضوع تحت القبة من دون جدوى، والترويج لحالة فلتان أمني في العاصمة عمان.

وحصدت جماعة الإخوان في الانتخابات الماضية 16 مقعداً بعد مقاطعة طويلة، إلا أن الكثير يرى أن الجماعة لن تستطيع المنافسة في الانتخابات المقبلة، بعدما فشل مرشحيها في تقديم الوعود التي قطعت في البرامج الانتخابية السابقة.
T+ T T-