الخميس 17 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

لماذا لا يتدخل ميسي لحسم مسلسل نيمار "المكسيكي"؟

ميسي ونيمار (أرشيف)
ميسي ونيمار (أرشيف)
يعلم جميع عشاق كرة القدم الجميلة، أن نجم برشلونة الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، يملك الكلمة العليا داخل النادي الكاتالوني، ولا يستطيع أحد رفض أي طلب له مهما كان، لهذا تتساءل العديد من الجماهير، لماذا لم يتدخل ميسي بشكل حاسم لعودة نجم باريس سان جيرمان لصفوف البلاوغرانا مرة أخرى؟.

رغم الصداقة القوية التي تجمع "البرغوث" بالموهوب البرازيلي، إلا أن ليو لا يفكر الآن إلا التركيز على التعافي من الإصابة التي لحقت به في أول تدريب رسمي له مع "البلاوغرانا" بعد العودة من الإجازة الصيفية، لذلك ربما لا يرغب بالحديث كثيراً مع رئيس النادي بارتوميو عن إمكانية عودة نيمار لصفوف الفريق، إلا حين عودته للمشاركة في المباريات مجدداً.

وربما الحسنة الوحيدة التي قام بها ميسي لمساعدة نيمار، بحسب تأكيدات الصحف الإسبانية الكبرى، هي تحذير البرازيلي من الالتحاق بريال مدريد، لأنه سيكون من المستحيل وقتها بالمستقبل ارتداء قميص برشلونة مجدداً، لأن جمهور البرسا لن يرحمه، وسيصب جام غضبه عليه".

ويبدو أن موقف نيمار صعب للغاية بالانتقال إلى برشلونة قبل غلق باب الانتقالات الصيفية، بعد إعارة فيليب كوتينيو إلى بايرن ميونخ مقابل 20 مليون يورو، لأن اللاعب البرازيلي كان العنصر الأساسي في صفقة تبادلية بين الناديين، إلا أن نيمار ما يزال مقتنعاً بأنه سيرحل.

وبغض النظر عن مساعدة ميسي من عدمها لنيمار، فإن اللاعب البرازيلي يتخذ موقف المحايد إلى الآن، فهو لم يعلن مطلقاً من خلال وسائل الإعلام العالمية عن رغبته بالعودة إلى برشلونة، لكن ترك الباب مفتوحاً لجميع الاحتمالات، حتى لا يندم إذا فشلت صفقة رحيله لبيته القديم.

كما أن إدارة سان جيرمان لن ترضى إلا بحل واحد لإنهاء "المسلسل المكسيكي"، هو إقناع إدارة برشلونة بالاستغناء عن نجمها عثمان ديمبلي مقابل نيمار، ومبلغ لا يقل عن 120 مليون يورو، لكن اللاعب الفرنسي ربما يوافق على الرحيل، لعدم وجود مكان له بالتشكيلة الأساسية، في ظل تعاقد البرسا مع أنطوان غريزمان.
T+ T T-