الثلاثاء 17 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

حلفاء حزب الله يطلبون حجب أغنية لبريتني سبيرز صدرت في 2004

الفنانة بريتني سبيرز (لقطة من كليب توكسيك)
الفنانة بريتني سبيرز (لقطة من كليب توكسيك)
طالب حزب رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون من القضاء يوم أمس الإثنين، التحرك لوقف ومنع تداول أغنية للفنانة الأمريكية بريتني سبيرز، كانت صدرت عام 2004.

وأكد عضو سابق في المكتب السياسي السابق في حزب "التيار الوطني الحر" ناجي حايك في مقابلة مع قناة "اللبنانية للإرسال"، إرساله طلباً إلى النيابة العامة في لبنان لـ"التحرك فوراً" ومنع أغنية "توكسيك" من التداول، التي زعم القيادي أنها تعود إلى فرقة "مشروع ليلى".

وعادت قضية "مشروع ليلى" إلى الواجهة في الأيام الأخيرة مع استدعاء عدد من الأشخاص من بينهم حايك إلى التحقيق بتهمة التهديد بالقتل، الأمر الذي أدى آنذاك إلى إلغاء حفل للفرقة الذي كان مقرراً إقامته في 9 أغسطس (آب) الجاري.

إلا أن الأغنية التي طالب عضو حزب "التيار الوطني الحر" بمنعها هي أغنية "كوفر" للفنانة الأمريكية بريتني سبيرز، كانت صدرت في 2004 وتصدرت لوائح ترتيب الأغاني عالمياً ونالت إثرها جائزة "غراميز".

وقدّمت فرقة "مشروع ليلى" الأغنية الانجليزية بنسختها العربية منذ أكثر من 4 سنوات وأدتها الفرقة على خشبة مسارح عدة حول العالم.



وادعى حايك أن الأغنية تدعو الشباب لتعاطي المخدرات ما يعد إفساداً للمجتمع اللبناني، طالباً القضاء للتحرك فوراً ووضع يده على هذا الملف.

وكانت لجنة مهرجانات بيبلوس الدولية، المسؤولة عن الحفل الملغي، تقدمت بشكوى أمام النيابة العامة في لبنان ضد كل من له دور في تهديدات العنف لمنع حفلات المهرجان، وتسبب بأذى أعضاء فرقة "مشروع ليلى" وسائر حفلات الفرق الأجنبية وتهديد الجمهور وصولاً إلى التشهير بأعضاء اللجنة المدعية وتهديدهم.

وكان حليف "التيار الوطني الحر"، حزب الله، أقدم في غير مرة على إلغاء حفلات غنائية في أكثر من مكان وعدم إلى منع تداول أغان باتت معروفة للجميع، من بينها أغان للمطربة فيروز، ما دعا رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس للتعليق ساخراً على الموضوع عبر تويتر قائلاً "نهدى أغنية "السح الدح إمبو" لحزب الله بدلاً من أغاني فيروز ... يمكن تعجب أكتر!".
T+ T T-