الخميس 19 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

الوصل الجديد يمنح التفاؤل لجمهور "الإمبراطور"

الوصل الإماراتي (أرشيف)
الوصل الإماراتي (أرشيف)
بدأ الوصل الموسم الجديد بطريقة مميزة بتحقيقه الفوز على الهلال السوداني 2-0، في ذهاب دور 32، من بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال.

بات "الإمبراطور" قريباً من التأهل إلى دور 16، حيث يحتاج إلى الفوز أو التعادل بأي نتيجة في لقاء الإياب في أم درمان، في 20 أغسطس (آب) المقبل، أو الخسارة بفارق هدفاً واحداً.

ولم يكن الانتصار أبرز إيجابيات الوصل في "ليلة الفوز" على الهلال السوداني، حيث أن الفريق خرج بمكاسب عديدة، تجعل جمهور "الإمبراطور" يشعر بالتفاؤل حول مستقبل الفريق في الموسم الجديد.

وكانت أبرز الإيجابيات الصفقات الجديدة التي شاركت في التشكيلة الأساسية، وهم، حارس المرمى محمد البيرق، والمدافع البرازيلي لوكاس غالفاو، والظهير الأيمن البرازيلي ناثان فيليبي، ولاعب الوسط حبوش صالح، ولاعب الوسط الإكوادوري فيرناندو غايبور، والمهاجم البرازيلي ويلتون سواريز.

وظهر جميع اللاعبين بمستويات جيدة، رغم اهدار سواريز لأكثر من فرصة محققة، كانت كفيلة بحسم اللقاء بنتيجة أكبر، ولكن وفقاً لظهوره الأول مع الوصل، يعد إضافة كبيرة للفريق، كما أن الإكوادوري غايبور أظهر تفاهماً واضحاً مع البرازيلي فابيو ليما.

ويعد ليما من أبرز عناصر التفاؤل بالنسبة إلى جمهور الوصل، حيث يخوض موسمه السادس مع "الإمبراطور"، ولا شك أنه من أهم اللاعبين الأجانب في دوري الخليج العربي، فقد قدم مباراة كبيرة، وأحرز الهدف الأول بمهارة كبيرة.

في المقابل قدم اللاعب الشاب علي صالح نفسه، كأبرز اللاعبين المواطنين، من خلال تألقه في قيادة هجمات "الإمبراطور" ومساهمته في صناعة الخطورة على مرمى الهلال السوداني، قبل أن يتوج مجهوده بإضافة الهدف الثاني بمهارة.

وسيكون لقاء الإياب اختباراً جدياً للوصل للتأكيد على أن الفريق يدخل الموسم بحلة جديدة، وأنه سيغير من الصورة السلبية التي ظهر عليها في الموسم الماضي، باحتلاله المركز التاسع في الدوري، وخروجه من جميع البطولات.

T+ T T-