الأحد 22 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

عفوية الفيصل.. تُلجم إعلام الحمدين

جانب من زيارة الفيصل للجناح الإماراتي في سوق عكاظ (أرشيف)
جانب من زيارة الفيصل للجناح الإماراتي في سوق عكاظ (أرشيف)
تغنى الإماراتيون المشاركون في مهرجان سوق عكاظ بنسخته الـ13، ضمن فعاليات موسم الطائف، أثناء أدائهم لفن الشيلة، بالكلمات التي قالها مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، "الإماراتي سعودي. والسعودي إماراتي"، أثناء زيارته للجناح الإماراتي.

ووفقاً لما نشرته صحيفة "عكاظ" السعودية، اليوم الخميس، فإن "رد الفيصل العفوي الذي انتشر على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، ألجم شبكة قنوات الجزيرة، المدعومة من تنظيم الحمدين الإرهابي، التي تحاول زرع بذور الفتنة في الخليج العربي بعد أن ملأت الشرق الأوسط بشر أعمالها على مدى عقود طويلة. هذه الشبكة أصبحت كبيت العنكبوت بعد أن فضحت السعودية مخططاتها التخريبية في المنطقة، ولم يعد الرأي العام المحلي والدولي يصدق أكاذيبها".

وتجول الأمير الفيصل في أرجاء الجناح، يرافقه السفير الإماراتي لدى السعودية الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، وعدد من الوزراء والمسؤولين والمثقفين ورؤساء الوفود المشاركة في سوق عكاظ، حيث تعرف إلى ما يقدمه الجناح من معروضات تراثية وصناعات تقليدية، وغيرها من عناصر التراث الإماراتي المادي وغير المادي.

وذكرت الصحيفة أن "الرسالة التي حاكها الفيصل وطرزها الإماراتيون في مشهد أمام وفود عالمية في سوق عكاظ، تؤكد أن الشقيقتين السعودية والإمارات جناحاً طائر سلام، يرفرف عالياً لا يجيد إصابته قناص". 
T+ T T-