الجمعة 20 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

وزير الخارجية الألماني: حرائق الأمازون تهدد تحرير التجارة مع دول ميركوسو

حريق في ولاية أمازوناس البرازيلية (رويترز)
حريق في ولاية أمازوناس البرازيلية (رويترز)
على خلفية حرائق الغابات المروعة في منطقة الأمازون، ألمح وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلى عواقب محتملة على اتفاقية تحرير التجارة بين الاتحاد الأوروبي وتكتل دول أمريكا الجنوبية "ميركوسور".

وقال ماس في تصريحات لصحيفة "بيلد آم زونتاغ" الألمانية تنشرها في عددها غداً الأحد: "خلال زيارتي للبرازيل أوضحت أن لسياسة البيئة وحماية المناخ أهمية محورية في تقييم اتفاقية الاتحاد الأوروبي ميركوسور".

وأضاف ماس في تصريحات أدلى بها قبيل انطلاق قمة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى المقررة مساء اليوم السبت: "الاستدامة عنصر جوهري في هذه الاتفاقية. البرازيل ألزمت نفسها بمكافحة إزالة الغابات. الحرائق تبين بطريقة مأساوية مدى الضرورة الملحة لذلك".

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ذكرت في وقت سابق اليوم أنها تنتظر إشارة واضحة من قمة مجموعة السبع الصناعية الكبرى لوقف حرائق غابات الأمازون المروعة في أمريكا الجنوبية، إلا أنها لم تشر في هذا الإطار إلى اتفاقية تحرير التجارة بين الاتحاد الأوروبي وتكتل "ميركوسور"، الذي يضم البرازيل، والأرجنتين، وباراغواي، وأوروغواي.

وتشتعل في البرازيل حالياً حرائق في غابات الأمازون، هي الأشد منذ سنوات. وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حديثاً، بصفته مضيف قمة الدول السبع، إدراج الأمر على جدول أعمال القمة.

وتهدد فرنسا، وأيرلندا، بالتصويت ضد اتفاقية تحرير التجارة بين الاتحاد الأوروبي وتكتل "ميركوسور"، إذا لم تبذل البرازيل المزيد من الجهود لحماية الغابات المطيرة.

ولا يوجد حتى الآن سوى اتفاق مبدئي وغير رسمي لإبرام الاتفاقية. ولم يصدر حتى الآن قرار رسمي للاتحاد الأوروبي، إذ يتعين أن توافق الدول الأعضاء بالإجماع على الاتفاقية.

ومن الضروري أيضاً أن يوافق عليها البرلمان الأوروبي، وبرلمانات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، قبل أن تدخل حيز التنفيذ.

T+ T T-