الأربعاء 16 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

البشير مجدداً في قفص الاتهام بتهمة فساد

البشير في قفص الاتهام اليوم (تويتر)
البشير في قفص الاتهام اليوم (تويتر)
ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير الذي أطاح به الجيش في 11 أبريل (نيسان) الماضي، اليوم السبت، مجدداً في قفص الاتهام أثناء النظر في اتهامه بالتورط في فساد وحيازة عملات أجنبية بشكل غير قانوني.

وكان في حوزة البشير الذي اعتقل يوم الإطاحة به من السلطة ونقل بعدها إلى سجن كوبر 6.9 ملايين يورو، و351 ألف دولار، و5.7 ملايين جنيه سوداني، وفقاً لما قاله مدعي من النيابة العامة السودانية في جلسة المحاكمة.

وكشف المحامي معتصم عبد الله، أن الاستخبارات العسكرية طالبته بالحضور إلى منزل البشير، وعثرت هناك على حقائب بهذه الأموال، وطالبت محاسباً من البنك العسكري في أم دورمان المجاورة للخرطوم بإحصاء وعد النقود.

واتهمت النيابة العامة في 13 يونيو (حزيران) الماضي، رسمياً البشير بالحيازة غير القانونية لأموال، في أول اتهام ضد الرئيس السابق الذي قد يواجه أيضاً تهماً أخرى بقمع المتظاهرين في الاحتجاجات التي وضعت نهايًة لحكمه الذي دام 30 عاماً.

وترفض السلطات الجديدة في البلاد محاكمة البشير أمام المحكمة الجنائية الدولية بتهمة الإبادة، وجرائم الحرب، وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور شرقي البلاد بين 2003 و2008.
T+ T T-