الإثنين 16 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

فنانة تبتكر تصميماً يمنع تكنولوجيا التعرف على الوجوه من تعقبك

نجحت الفنانة ومصممة المجوهرات البولندية، إيوا نواك، من إنجاز قطعة مميزة للوجه، تحبط تكنولوجيا التعرف على الوجوه المتنامية.

وتم اختبار العديد من المنهجيات لتجربة منع تلك التقنيات، ولم تفلح أغلبها، ولكن نواك ابتكرت تصميماً أنيقاً من مجوهرات معدنية، تشبه النظارات على الوجنتين وذقناً فرعونية على الجبهة، ضمن مشروعها الخاص بـ"التخفي"، كما قالت في مقابلة مع مجلة "بلين".

واختبر تصميم نواك هذا باستخدام خوازميات DeepFace على فيس بوك لضمان نجاحه، وبالفعل، كان هذا التصميم أقرب للـ "المنقذ"، كما تصفه نواك، التي تضيف: "أرى تقنيات التعرف على الوجوه وغيرها في هذا النسق مقلقة، ولست بمرتاحة للحالة العالمية للخصوصية واختراقها، وشخصياً طالما عشقت خصوصيتي، وهذا التصميم جاء لذلك، فتغطي قطعتان مستديرتان من المعدن كل خد، وتمتد قطعة مستطيلة للأعلى بين العينين، مما يؤدي إلى إنشاء مجموعة ثلاثية من الكائنات المصقولة التي تساعد على تشتيت البرامج المستخدمة في أنظمة الأمان والكاميرات العامة، وعبر الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي".

وحاز هذا التصميم "المنقذ المتخفي"، على جائزة Mazda Design في مهرجان "لودز" الدولي للتصميم أخيراً، ويذكر أن الفنانة نواك ستطلق عملاُ فنياً جديداً كقناع عاكس يحفظ للمستخدم هويته أمام التكنولوجيا، فيما يبدو سلسة مشاريع تصميم في هذا الإطار.








T+ T T-