الأربعاء 16 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

تركيا: إدانة مغنية كردية ألمانية بالإرهاب وإهانة أردوغان

 المغنية هوزان كاني بين شرطيتين في الطريق إلى المحكمة (أرشيف)
المغنية هوزان كاني بين شرطيتين في الطريق إلى المحكمة (أرشيف)
أدانت محكمة في مدينة اسطنبول التركية أمس الاثنين، مغنية كردية ألمانية مسجونة بالفعل بتهمة الإرهاب، بإهانة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأصدرت المحكمة في مدينة اديرني غربي تركيا حكماً على المغنية هوزان كاني، بالسجن عاماً و 5 أشهر مع إيقاف التنفيذ، وفق ما صرحت به نيروز اكالان، محامية المغنية.

وأوضحت المحامية أن سبب الدعوى كان رسماً كاريكاتورياً للرئيس التركي، نُشر على صفحة باسم كاني على فيس بوك، وأضافت المحامية أن موكلتها لم تنشئ هذه الصفحة.

وصدر حكم سابق على كاني، المنحدرة من مدينة كولونيا، في نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي، بالسجن أكثر من 6 أعوام لإدانتها بالانتماء إلى حزب العمال الكردستاني المحظور، وصدر الحكم استناداً إلى محتويات مزعومة لها على فيس بوك، وتويتر.

وقبض على كاني باديرني في يونيو(حزيران) 2018 قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وتقبع في السجن منذ ذلك التاريخ.

وكانت كاني قد أيدت ندوة انتخابية في اديرني لحزب الشعوب الديمقراطي القريب من الأكراد.

وتجدر الإشارة إلى أن لكاني جذور كردية لكنها لا تحمل سوى الجنسية الألمانية.

وقبض على غونول أورس، شقيقة كاني، في الأسبوع الماضي في اديرني لاتهامها بمحاولة عبور الحدود بطريقة غير شرعية.

وفرضت السلطات التركية على غونول حظر سفر إلى الخارج بعد اتهامها بالإرهاب.

T+ T T-