السبت 19 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

حقيقة الفيديو الذي زعم "الإصلاح" أنه لإعدامات ميدانية في عدن

مسلحون من ميليشيا الإصلاح الإخوانية في اليمن (أرشيف)
مسلحون من ميليشيا الإصلاح الإخوانية في اليمن (أرشيف)
كشف أحد اليمنيين، حقيقة الفيديو الذي تداولته وسائل إعلام تابعة لحزب الإصلاح الإخواني، وزعمت أنه إعدام ميداني في العاصمة المؤقتة عدن.

وقال مصور الفيديو واسمه الروسي العزيبي، أن المقطع المتداول قديم وصور في 2015، ويظهر مقتل مسلحين حوثيين فجروا منازل مدنيين في لحج، وفق ما أورد موقع "عدن تايم"، اليوم الأربعاء.

وأضاف أن الفيديو "يظهر مقتل مسلحين حوثيين في منطقة صبر بمحافظة لحج، كانوا يستهدفون المقاومة والمدنيين ويفجرون منازلهم، ومنها منزل فتاح المحرابي في صبر بلحج، ومقر الحراك في صبر، واشتبكوا مع المقاومة الجنوبية أثناء تمركزهم في عمارة خلف مبنى سكن المحافظ في مفرق الوهط، حتى نفذت ذخيرتهم بعد أن قتلوا أفراداً من المقاومة ومدنيين".

ويُذكر أن وسائل إعلام ونشطاء من حزب الإصلاح الإخواني، روجت للفيديو القديم على أوسع نطاق، مدعية أنه مقطع حديث، يظهر إعدام مدنيين في عدن، وذلك في حملة شرسة واسعة ضد التحالف العربي، وفي سياق خطة متكاملة فشلت في التأثير على التحالف وأهدافه.
T+ T T-