الأربعاء 11 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

قوات النظام تواصل القصف الصاروخي لريفي إدلب واللاذقية

(أرشيف)
(أرشيف)
بدأت القوات الحكومية السورية صباح اليوم الجمعة، قصفاً بقذائف صاروخية في ريف اللاذقية، وذلك استمراراً لقصف بقذائف صاروخية مساء أمس الخميس في ريف إدلب الجنوبي وريف اللاذقية الشمالي، طبقاً لما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووثق المرصد المعارض، الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، خلال يوم أمس مقتل عنصر من قوات النظام برصاص قناصي الفصائل الجهادية على محور الحاكورة بسهل الغاب في ريف حماة الغربي خلال تبادل القصف، ومع سقوط المزيد من الخسائر البشرية فإنه يرتفع إلى 4145 شخصا ممن قتلوا منذُ بدء التصعيد الأعنف على الإطلاق ضمن منطقة "خفض التصعيد" في 30 إبريل (نيسان) الفائت، وحتى أمس الخميس.

كانت أنقرة شهدت يوم الإثنين الماضي، قمة هي الخامسة لرؤساء للدول الضامنة الثلاث لمناطق خفض التصعيد في سوريا، وهم الرؤساء التركي رجب طيب أردوغان، والإيراني حسن روحاني، والروسي فلاديمير بوتين.

وشدد البيان الختامي للقمة على الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة أراضيها والتمسك بمبادئ الأمم المتحدة، ورفض أي محاولة لخلق أي وقائع جديدة في الميدان تحت عباءة مكافحة الإرهاب في سوريا.

وتعتبر القوى الإقليمية الثلاث "الدول الضامنة" لعملية السلام في أستانا التي أطلقت في كازاخستان في يناير (كانون الثاني) 2017 لإنهاء الحرب السوريا، وتهدف إلى إكمال الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لتسوية النزاع.
T+ T T-