الأحد 20 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

"غوغل" تعتزم منع ظهور القصص الإخبارية في نتائج البحث بالفرنسية

أعلنت شركة خدمات الإنترنت الأمريكية العملاقة اعتزامها منع ظهور الكثير من القصص الإخبارية في صفحات نتائج البحث على محرك غوغل، بالفرنسية، بسبب القواعد الأوروبية الجديدة لحماية حقوق الملكية الفكرية.

وتلزم قواعد الاتحاد الأوروبي الجديدة مواقع الإنترنت بالحصول على ترخيص مسبق من وسائل الإعلام قبل نشر قصصها الإخبارية، ما يعني ضرورة حصول وسائل الإعلام على رسوم مقابل ظهور محتواها على موقع الإنترنت مثل غوغل.

وقال نائب رئيس غوغل، ريتشارد جينغراس، في رسالة عبر الإنترنت، إنه بمجرد بدء تطبيق القانون الفرنسي المعدل وفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي الجديدةفي  أواخر الشهر المقبل، فإن "الشركة ستوقف عرض محتوى وسائل الإعلام الأوروبية على صفحات محرك البحث بالفرنسية، إلى أن يبلغنا الناشرون الأوروبيون بما يريدون".

وأكد مسؤول في غوغل أن الشركة لا تعتزم تقديم رسوم مقابل استخدام حقوق الملكية الفكرية لدور النشر الصحفي مقابل عرض مواضيعها على محرك البحث.

وكتب جينغراس أن سمعة محرك البحث غوغل، اعتمدت على تحديد نتائج البحث اعتماداً على مدى توافقها مع كلمات البحث، وليس على أساس الشراكات التجارية "ولن نقبل بدفع أموال لنعرض أي مواقع على صفحات نتائج البحث، ولن ندفع لأي شخص مقابل الدخول إلى موقعه من خلالنا".

من ناحيته، انتقد وزير الثقافة الفرنسي فرانك ريستيه، موقف غوغل من رسوم حقوق الملكية، وقال إنه غير مقبول تماماً.

وقال ريستيه في بيان إن رسوم حقوق الملكية يهدف إلى منح المؤسسات الصحفية نصيباً عادلاً من العائد الذي تحصل عليه منصات الإنترنت من عرض المحتوى الذي تنتجه المؤسسات الصحافية.

وأضاف أن "تحديد قواعد اللعبة من جانب واحد، أي شركات الإنترنت، يتعارض مع روح ونص توجيه الاتحاد الأوروبي".

في المقابل قال جينغراس إن خدمات "أخبار غوغل" ومحرك البحث والخدمات الإعلانية للشركة، تحقق فوائد لدور النشر.


T+ T T-