الخميس 14 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

أنقرة: موسكو تتعهد بانسحاب المليشيات الكردية من المنطقة الحدودية

مسلحون من قوات قسد في سوريا (أرشيف)
مسلحون من قوات قسد في سوريا (أرشيف)
أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الخميس، أن روسيا تعهدت لتركيا بتولي مسؤولية انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبرها أنقرة إرهابية وتقاتل في شمال شرق سوريا من المناطق القريبة من الحدود التركية.

وقال الوزير في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، في أنقرة: "روسيا تعهدت بانسحاب وحدات حماية الشعب من الجانب الآخر من الحدود".

وتوصلت المليشيات الكردية الأحد الماضي إلى اتفاق مع القوات الموالية للرئيس السوري بشار الأسد، المدعوم من الكرملين، لوقف العملية العسكرية التي بدأت في 9 من الشهر الجاري واستعادة الأراضي من شمال شرق البلد المجاور التي سيطرت عليها منذ ذلك الحين.

وقال وزير الخارجية التركي: "لن نُعارض قضاء روسيا برفقة الجيش السوري، على وحدات حماية الشعب في المنطقة".

واجتمع وفد من موسكو بقيادة المبعوث الروسي لسوريا ألكسندر لافرنتييف الخميس في أنقرة، مع المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم قالين، لبحث الوضع في شمال شرق سوريا.

كما بحثا المستجدات في مدينة إدلب، وفي منطقة منبج، شرقي الفرات، أين تنتشر القوات الموالية للأسد لإجبار الجيش التركي على الانسحاب من المنطقة.

عقد هذا اللقاء بينما وصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ونائب الرئيس مايك بينس إلى أنقرة أين كان في استقبالهما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للتفاوض على وقف محتمل لإطلاق النار في شمال شرق سوريا.

وقال أردوغان الأربعاء، إنه سيُنهي العملية العسكرية فقط إذا نزعت المليشيات الكردية سلاحها وانسحبت من قطاع مجاور للحدود التركية بعرض 30 كيلومتراً، على طول 480 كيلومتراً.
T+ T T-