الأربعاء 13 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

مجزرة تركية جديدة شمال سوريا

أهالي ضحايا المجزرة التركية يودعون قتلاهم أمام مستشفى رأس العين السورية (تويتر)
أهالي ضحايا المجزرة التركية يودعون قتلاهم أمام مستشفى رأس العين السورية (تويتر)
أفادت مصادر لقناة "الحرة" الإخبارية بمقتل 15 شخصاً وإصابة آخرين في قصف تركي، رغم إعلان اتفاق وقف إطلاق النار، أمس الخميس.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "14 مدنياً قتلوا في قصف جوي ومدفعي للقوات التركية والفصائل السورية الموالية لها في قرية شرق بلدة رأس العين الحدودية، فضلاً عن تسعة من قوات سوريا الديمقراطية".

واتهمت قوات سوريا الديمقراطية، الجمعة، تركيا بخرق الاتفاق.

وقال المسؤول الإعلامي، مصطفى بالي: "رغم اتفاق وقف القتال، يواصل القصف الجوي والمدفعي استهداف مواقع المقاتلين والمدنيين والمستشفى في رأس العين".

ونقلت قناة "الحرة" من أمام مستشفى مدينة تل تمر في الحسكة، وصول جثث الضحايا المدنيين، وسط حزن وغضب أهالي ذوي القتلى الذين تجمعوا في باحة المستشفى.

ووصلت 9 جثث لمدنيين بسيارات صغيرة، وأكثر من 30 جريحاً.

وجاء القصف رغم اتفاق انتزعه نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس في أنقرة، ووافقت تركيا بموجبه على تعليق هجومها في شمال شرق سوريا شرط انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية من المنطقة الحدودية خلال 5 أيام.

T+ T T-