الجمعة 22 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

6 ساعات مفاوضات بين تركيا وروسيا حول سوريا.. ماذا جرى؟

بوتين وأردوغان خلال لقائمها في سوتشي اليوم (تويتر)
بوتين وأردوغان خلال لقائمها في سوتشي اليوم (تويتر)
دعا اليوم الثلاثاء، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إجراء حوار بين تركيا وسوريا لحل الصراع الدائر في شمال سوريا.

وفي أعقاب مفاوضات أجراها مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، واستمرت لأكثر من 6 ساعات، قال بوتين اليوم في روسيا، إنه لا يمكن تحقيق الاستقرار في سوريا إلا عند ضمان السلامة الإقليمية للبلاد.

وطالب بوتين بانسحاب القوات الأجنبية الموجودة في سوريا دون إذن من الحكومة في دمشق، ولفت إلى أنه توصل خلال المفاوضات مع أردوغان إلى اتفاقات من شأنها أن تحل مصير منطقة الشمال في سوريا.

واتفق الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان على إنشاء منطقة آمنة في شمال شرقي سوريا، ستدخل حيز النفاذ منتصف ليل الأربعاء. واعتباراً من فجر 23 أكتوبر (تشرين الأول)، ستتكفل الشرطة العسكرية السورية والروسية بتحرير هذا القطاع من الأكراد السوريين في غضون 150 ساعة، بحسب مذكرة التفاهم التي تتكون من 10 نقاط وقعها الزعيمان بمنتجع سوتشي الروسي على البحر الأسود.

وقال بوتين وهو يقف في مؤتمر صحافي في مدينة سوتشي الروسية إلى جانب نظيره الروسي رجب طيب أردوغان حول هذه الآلية التي ستمنع استئناف الهجوم العسكري التركي في شمال شرق سوريا ضد المقاتلين الأكراد، إن "هذه القرارات، في رأيي، مهمة للغاية لا بل حاسمة، وستسمح بحل وضع متوتر للغاية".

من جهته، أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء، أن "روسيا وتركيا ستسيران دوريات مشتركة في شمال شرق سوريا بعد نزع سلاح المقاتلين الأكراد في المنطقة".

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن تركيا وروسيا اتفقتا على انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا‭‭ ‬‬إلى ما بعد 30 كيلومتراً من الحدود التركية ومغادرة بلدتي تل رفعت ومنبج.

وأكد أردوغان، أن القوات التركية والروسية ستقومان بدوريات مشتركة في شمال سوريا في نطاق 10 كيلومترات من الحدود، مضيفاً أن أنقرة ستعمل أيضاً مع موسكو من أجل تأمين عودة اللاجئين السوريين الموجودين حالياً في تركيا.
T+ T T-