الجمعة 22 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

وفد من طالبان إلى الصين في جولة جديدة من مفاوضات السلام في أفغانستان

مسلحون من طالبان (أرشيف)
مسلحون من طالبان (أرشيف)
يعتزم وفد من طالبان التوجه إلى الصين، بناءً على دعوة من بكين، لحضور جولة جديدة من الحوار بين الأفغان، لبحث سبل إحلال السلام في أفغانستان، بعد فشل المفاوضات مع الولايات المتحدة، حسب ما أفادت مصادر من الحركة.

وكتب المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان سهيل شاهين، على تويتر،أن "الصين دعت وفداً من طالبان بقيادة الملا غاني بارادار لحضور الاجتماع".

وأوضحت الحركة، التي أرسلت قبل شهر وفداً من 9 أعضاء إلى الصين، أن الحوار سيعقد في إطار المفاوضات الرامية لإيجاد طريق للسلام بعد 18 عاماً من الحرب.

وقال شاهين دون تحديد من سيحضر المؤتمر: "جميع المشاركين سيحضرون المؤتمر بشكل شخصي وسيقدمون أفكارهم وحلولهم لمشاكل أفغانستان".

ويأتي الإعلان بعد أن التقى رئيس المكتب السياسي لطالبان في الدوحة الملا بارادار، الثلاثاء، مع المبعوث الصيني الخاص لأفغانستان دينغ شيغون، وفقاً للمتمردين.

وفي الأشهر الأخيرة، زاد العنف ضد السكان المدنيين، ووصل إلى أرقام قياسية بين يوليو(تموز) وسبتمبر(أيلول) الماضيين.

ووفقاً لأحدث البيانات الصادرة عن بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان، لقي 1174 مدنياً مصرعهم، وأصيب 3 آلاف آخرون في تلك الفترة، أكبر عدد من الخسائر البشرية تسجله البعثة في ربع عام، منذ بدء التوثيق المنتظم في 2009.

وأكدت البعثة أن الخسائر البشرية العديدة وقعت أثناء اجتماع وفدي الولايات المتحدة والحركة في محاولة للتوصل إلى اتفاق سلام، قبل أن يعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيقاف المفاوضات في سبتمبر(أيلول) الماضي.

وجاء قرار ترامب المفاجئ بعد هجوم للمتمردين في كابول، قُتل فيه أمريكي.
T+ T T-