الأربعاء 11 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

أمل القبيسي: الاحتفال بيوم العلم هذا العام يشهد إنجازات نوعية

أكدت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، أن يوم العلم يمثل تقديراً لرمز وطني عميق الدلالات والمعاني، ومناسبة لتجديد وتأكيد الولاء للقيادة الحكيمة وعلى رأسها رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وقالت أمل القبيسي، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه بمناسبة الاحتفال بيوم العلم: "إننا جميعاً في يوم العلم نرفع علم الإمارات بكل فخر واعتزاز عالياً ليرفرف شامخاً في سماء وطننا الغالي شاهداً على إرادة ووفاء شعب يعاهد قيادته ووطنه على الولاء والوفاء"، مشيرة إلى أن "قيمه المناسبة تتعاظم لتزامنها مع ذكرى تولي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مقاليد الحكم وقيادة مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة، ما يمثل فرصة للتعبير عن قيم التلاحم الوطني والترابط بين مكونات المجتمع الاماراتي وفئاته كافة وما يكنه هذا الشعب الوفي من مشاعر ولاء وانتماء إلى هذا الوطن وقيادته التي تسعى جاهدة لتحقيق آمال وتطلعات شعب الاتحاد والسهر على راحته وسعادته".

وأعربت عن اعتزازها بما وصلت اليه الإمارات في جميع قطاعات ومؤشرات التنمية والتنافسية العالمية، لافتة إلى أن "الاحتفالا بيوم العلم في هذا العام تكتسب قيمة إضافية في ظل ما يتحقق من إنجازات تنموية نوعية، وفي ظل تطور مسيرة التمكين التي تمضي بخطى واثقة، حيث شهدت دولتنا تطبيق قرار الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، برفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50%، ليتحقق للمرأة الإماراتية التمكين الكامل الذي يضع الإمارات في مصاف الدول من حيث نسبة تمثيل المرأة في البرلمانات عالمياً، كما باتت الدولة لاعباً رئيسياً في قطاع الفضاء واليوم نفخر ونعتز برحلة هزاع المنصوري أول رائد فضاء إماراتي، وأول خليجي وعربي يصل إلى محطة الفضاء الدولية، وهو يرفع علم الدولة عالياً فوق السحاب وفي أعالي القمم في حدث تاريخي استثنائي يمثل تحولاً علمياً فارقاً في مسيرتنا لاستكشاف المريخ ومواكبة تطور الدول المتقدمة في هذا المضمار".

وقالت إن "احتفال الإمارات في الثالث من نوفمبر (تشرين الثاني) بيوم العلم هو احتفاء بمعاني التوحد والتلاحم والقيم الأساسية التي تبنى وترتكز عليها الأوطان بفضل من الله تعالى وعزيمة الآباء المؤسسين الذين تجاوزت رؤيتهم الماضي العريق، وبصيرتهم الحاضر لتلامس آفاق المستقبل ويمثل الاحتفال بيوم العلم تجسيداً لصورة إماراتية مشرقة تخفق الرايات فيها فوق كل البيوت تأكيداً على الحب والولاء وخدمة العلم ورفعته وبذل الروح من أجله ليبقى شامخاً خفاقاً قوياً كشموخ وقوة أبناء الإمارات".
T+ T T-