السبت 23 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

بموجب مذكرة أوروبية.. القبض على اثنين من ساسة كتالونيا في بلجيكا

عناصر من الشرطة البلجيكية (أرشيف)
عناصر من الشرطة البلجيكية (أرشيف)
ذكر مكتب الادعاء في بروكسل في بيان صدر اليوم الجمعة أن السياسيين المواليين لاستقلال كتالونيا أنطونيو كومين ولويس بويج اعتقلا في بلجيكا، وجرى الإفراج عنهما بشروط بعدما أصدرت إسبانيا طلباً لترحيلهم.

تتخذ مدريد إجراءات قضائية ضد العديد من الكتالونيين الانفصاليين الذين فروا من إسبانيا عقب استفتاء محظور بالاستقلال في أكتوبر (تشرين الأول) 2017، والأكثر شهرة بينهم هو كارلس بوغديمون الذي كان الرئيس السابق لحكومة كتالونيا الذي قاد أيضاً جهود استقلال المنطقة.

أصدرت إسبانيا مذكرات اعتقال أوروبية لبويج وكومين وبوغديمون وجميعهم في بلجيكا.

وقال مكتب الادعاء إن "بويج وكومين سلما نفسيهما طواعية للشرطة أمس الخميس، حيث اعتقلا وجرى إبلاغهما رسمياً بمذكرات الاعتقال".

وأضاف البيان "إل بويج وتي كومين لم يوافقا على تسليمهما للسلطات الإسبانية".

استمع قاضي التحقيق للرجلين اليوم الجمعة، والذي قرر أن يفرج عنهما شريطة ألا يغادرا البلاد وأن يتسن الوصول إليهما دائماً.

وسوف تبت المحكمة في خلال جلسة استماع الجمعة المقبلة في مسألة تنفيذ مذكرة الاعتقال من عدمه بحق الرجلين. وتحل جلسة الاستماع الخاصة ببوجديمون في 16ديسمبر (كانون الأول).

ولم تذعن السلطات البلجيكية لمحاولة ترحيل في 2018 بحق بويج وكومين وبوجديمون، ويواجه الانفصاليون في إسبانيا اتهامات بالتمرد وإساءة استغلال أموال عامة على صلة بالاستفتاء المحظور الذي اجري في 2017.

والشهر الماضي، تسببت أحكام إسبانية بالسجن بحق تسعة قادة انفصاليين آخرين في تظاهرات استمرت أياما في كتالونيا.
T+ T T-