الجمعة 13 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

الخارجية الروسية: ما حدث في بوليفيا "انقلاب مُدبر"

الرئيس الروسي فلادمير بويتن والبوليفي المستقيل إيفو موراليس (أرشيف)
الرئيس الروسي فلادمير بويتن والبوليفي المستقيل إيفو موراليس (أرشيف)
وصفت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الإثنين، ما جرى في بوليفيا بـ "انقلاب مُدبَر"، وذلك بعد إعلان الرئيس البوليفي إيفو موراليس، استقالته أمس.

وقالت الوزارة في بيان نقله موقع روسيا اليوم الإخباري: "ما يثير قلقنا العميق، أنه خلال الأزمة السياسية الداخلية في بوليفيا، جُوبه استعداد الحكومة لبحث حلول بناءة على أساس الحوار، بتطور الأحداث وفق انقلاب أُعد مسبقاً".

وقالت الخارجية إنها تنظر بعين القلق إلى سير الأحداث في بوليفيا: "أين لم تسمح موجة العنف التي أطلقتها المعارضة باستكمال ولاية إيفو موراليس الرئاسية"، داعيةً كل القوى السياسية في البلاد إلى التعقل وإيجاد حل دستوري للأزمة.

وكان موراليس أعلن استقالته في خطاب متلفز الأحد في أعقاب أسابيع من الاحتجاجات، وبعد ساعات من دعوة موراليس إلى انتخابات جديدة بعدما تسببت الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل قبل 3 أسابيع في احتجاجات عنيفة خلفت ما لا يقل عن 3 قتلى وأكثر من 300 مصاب.

T+ T T-