الأربعاء 11 ديسمبر 2019
موقع 24 الإخباري

كوريا الجنوبية وأمريكا تقرران تأجيل المناورات

وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونغ ووزير الدفاع الأمريكي إسبر (أرشيف)
وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونغ ووزير الدفاع الأمريكي إسبر (أرشيف)
أعلن قائدا الدفاع لكل من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اليوم الأحد، عن قرارهما بتأجيل التدريبات الجوية المشتركة الشتوية بين بلديهما في لدعم الدبلوماسية المستمرة مع كوريا الشمالية.

وأعلن وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونغ كيونغ-دو ووزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، عن القرار في بانكوك على هامش الاجتماع السادس لوزراء دفاع دول جنوب شرق آسيا (آسيان)-الموسع.

ووفقاً لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب"، كانت الدولتان الحليفتان تخططان لإجراء تدريبات جوية مشتركة في وقت لاحق من هذا الشهر، أطلق عليها اسم "التدريبات المتحدة على الطيران"، وهي نسخة مصغرة من تدريباتهما الأصلية الشتوية، التي تحمل الاسم الرمزي "فيجيلانت آس"، مثل ما فعلتا العام الماضي لدعم الدبلوماسية مع الشمال.

وما زالت كوريا الشمالية تحتج بغضب على التدريبات المقبلة، محذرة من أن الولايات المتحدة لن تستطيع مواجهة عقوبة مروعة إذا استمرت التدريبات كما هو مخطط لها.

وقرر الحليفان اليوم تأجيل المناورات، وألمح إسبر إلى أنه يمكن تعديل التدريبات المستقبلية اعتماداً على ما قد تتطلبه الدبلوماسية.

وفي خلال مؤتمر صحافي عُقد في سيؤول أول أمس الجمعة، قال إسبر: "الغرض من قواتنا وتدريباتنا ليس فقط دعم دبلوماسيتنا بل تمكينها وتعزيزها، لذلك نحن نظل مرنين فيما يتعلق بكيفية دعم دبلوماسيونا حتى لا نغلق أي أبواب قد تسمح بالتقدم على الجبهة الدبلوماسية".

يشار إلى أن كوريا الشمالية ظلت تشجب ضد التدريبات العسكرية المشتركة بين سيؤول وواشنطن باعتبارها تدريبات على غزو كوريا الشمالية، على الرغم من أن الحليفتين تقولان إنها تدريبات ذات طابع دفاعي.
T+ T T-