الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

عقار يعالج مرضاً نادراً يسبب الشيخوخة المبكرة

تعبيرية
تعبيرية
كشفت الدراسات أن مكملاً غذائياً مضاداً للشيخوخة يبطىء نمو الخلايا يمكن أن يساعد في علاج مرض يتسبب بموت المرضى قبل سن 45.

حبوب "إن أي دي +" هي عبارة عن عقار مصمم لزيادة مستويات جزيء يسمى نيكوتيناميد أدينين ثنائي النوكليوتيد، وهو وفير لدى الأطفال، ويؤدي إلى استقلاب الطاقة، ويحافظ على الخلايا بحالة جيدة.

وفي العقد الماضي كان هذا العقار مثاراً للجدل، حيث يزعم عشرات العلماء أن لديهم أدلة على أنه يساعد على تباطؤ الشيخوخة في الحيوانات، من خلال تسريع إنتاج خلايا جديدة، في حين يقول المعارضون إن الأدلة ضعيفة على ذلك.

وانضم مجموعة من العلماء الدنماركيين أخيراً إلى هذا النقاش، من خلال دراسة حددت الأسباب المحتملة لظاهرة الشيخوخة، مع أدلة على أن "إن أي دي +" يساعد في وقف متلازمة ويرنر، مما أدى إلى تأخير الشيخوخة.

متلازمة ويرنر هي حالة مرضية نادرة، وهي الأكثر شيوعاً في اليابان، حيث تؤثر على 1 من كل 40.000 شخص. وفي الولايات المتحدة هناك 1 من كل 200.000 مصاب بهذا المرض.

ومنذ سن مبكرة، يعاني المصابون من شعر رمادي وبشرة مجعدة، وهم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان والسكري من النوع 2، ومن غير المرجح أن يعيشوا إلى سن الخمسين.

ولا يزال الباحثون غير قادرين على تحديد سبب الحالة بالضبط، ولكن الطفرة الأخيرة في مجال البحوث المتعلقة بالشيخوخة، ساعدت في الكشف عن أفكار جديدة حول سبب وكيفية تقدم عمر الخلايا، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
T+ T T-