الإثنين 30 مارس 2020
موقع 24 الإخباري

مقاتلات روسية تستهدف ريف إدلب

(أرشيف)
(أرشيف)
استهدف الطيران الحربي الروسي الحليف للنظام السوري، بغارات مكثفة، مناطق خفض التصعيد في ريفي إدلب واللاذقية.

وقال المرصد السوري في بيان، اليوم الإثنين، إن الطيران الحربي الروسي "جدد غاراته على منطقة خفض التصعيد مستهدفاً كل من أبو مكي وحران بريف إدلب، كما قصف محيط قرية الصرمان، ومحيط بلدة جرجناز بريف معرة النعمان الشرقي في ريف إدلب، فيما تناوبت طائرات مروحية على إلقاء 8 براميل متفجرة على محور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي".

على صعيد متصل، قصفت قوات النظام البرية كل من حيش وصهيان وسحال والسرج وتل دم بريف إدلب الجنوبي والشرقي، وبلدتي بداما والناجية بريف إدلب الغربي، ومحور كبانة في ريف اللاذقية، وبذلك يرتفع إلى 70 عدد القذائف والصواريخ التي استهدفت منطقة "خفض التصعيد"، خلال الـ24 ساعة الماضي.

وكان المرصد السوري رصد قصفاً نفذته الفصائل الإسلامية استهدفت مواقع قوات النظام في قرية مدايا بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت هيئة تحرير الشام تجمعات قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محور سنجار بريف إدلب الشرقي، رداً على قصف بلدات ريف إدلب.
T+ T T-