الأربعاء 30 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

إصابة 23 فلسطينياً في بيت حنينا والاحتلال يغلق القدس

(تويتر)
(تويتر)
أصيب 23 فلسطينياً على الأقل، فجر اليوم السبت، عقب قمع الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة شارك بها المئات لمطالبة شرطة الاحتلال بالتدخل الجدي لكشف مصير الطفل قصي أبو ارميلة (8 سنوات)، والذي اختفت آثاره في بيت حنينا عصر أمس الجمعة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر في بيان صحافي، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الفلسطينية، إن طواقمها نقلت عدداً من الإصابات للعلاج في المستشفيات، فيما تلقى آخرون علاجات ميدانية، وأن الإصابات تنوعت بين الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط والاختناق والسقوط.

وحمل محافظ القدس عدنان غيث، في تصريح خاص، سلطات الاحتلال المسؤولية عن حياة الطفل أبو ارميلة.

وشكر أهالي القدس الذين خرجوا من جميع الأحياء للبحث عن الطفل المفقود، بشكل دفع الاحتلال للجنون والاعتداء عليهم ونصب الحواجز العسكرية في محيط المدينة المقدسة.

وأغلقت سلطات الاحتلال حاجزي قلنديا ومخيم شعفاط، ومنعت دخول القدس بشكل تام.
T+ T T-