الخميس 27 فبراير 2020
موقع 24 الإخباري

الأردن: منفذ هجوم جرش "أراد الثأر للبغدادي"

(أرشيف)
(أرشيف)
كشفت الجلسة الأولى التي عقدتها محكمة أمن الدولة الأردنية، لمحاكمة متهمين بتنفيذ هجوم إرهابي على سياح في محافظة جرش، شمال الأردن، في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، عن تفاصيل جديدة حول العملية ومخطط إرهابي آخر.

وباشرت المحكمة محاكمة 3 متهمين بتنفيذ الهجوم، وهم 3 فلسطينيين من أبناء مخيم غزة بمحافظة جرش -لا يحملون الجنسية الأردنية-، حيث نفوا التهم الموجهة إليهم، وهي القيام بأعمال إرهابية باستخدام سلاح، والتدخل بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام سلاح، والمؤامرة لتنفيذ عملية إرهابية، ومحاولة الالتحاق بتنظيمات إرهابية خارج البلاد.

وخلال الجلسة العلنية التي حضرها صحافيون، قال رئيس هيئة المحكمة الذي كان يتلوا لائحة الاتهام، إن المتهمين الأول والثاني تربطهما علاقة صداقه، حيث كان الأول يحمل فكر تنظيم داعش الإرهابي وأخذ يروج للأفكار الإرهابية، وتمكن من إقناع المتهم الثاني خلال عمله في مزرعة بجرش، قبل أن يتفقوا على توزيع منشورات قام المتهم الثالث بتوزيعها.

كما كشفت لائحة الاتهام أن المتهم الأول تواصل مع عنصر بداعش في سوريا للحصول على فتوى، تجيز الثأر لمقتل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وبحسب اللائحة، فإن المتهمين حاولوا تنفيذ مخطط إرهابي ضد كنيسة في المحافظة، إن ديناً مالياً مترتباً على أحد المتهمين منع وقوع حادثة إرهابية ثانية.

وفي التفاصيل، فإن المتهمان الأول والثاني طلبا من مواطن أردني مسامحة المتهم الثاني بمبلغ مالي مترتب عليه، إلا أنه رفض مسامحته، فقرر القيام بعملية جرش، وتأجيل العملية الثانية للمتهم الثاني بعد سداد دينه.

ونفذ أحد المتهمين هجوماً على سياح في مدينة جرش الأثرية، أدى إلى إصابة 8 جرحى، بينهم 4 سياح أجانب بجروح مختلفة.
T+ T T-