الخميس 20 فبراير 2020
موقع 24 الإخباري

الأردن يحذر من فرض واقع جديد على القدس

القدس (أرشيف)
القدس (أرشيف)
حذرت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية اليوم الأربعاء من فرض واقع جديد على المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية ورعايتها في القدس.

وقالت الوزارة في بيان، نقلته وكالة الأردنية (بترا)، إن "ممارسات سلطة الاحتلال لتعطيل عمل دائرة أوقاف القدس الشريف، والاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى المبارك، تهدف لفرض التقسيم الزماني والمكاني"، مشددة على أن "المسجد الأقصى المبارك وقف إسلامي لا يقبل الشراكة، وليس لغير المسلمين أي حق فيه، وأن الأردن بقيادته الهاشمية هو صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس وهو يقوم بهذا الدور نيابة عن الأمة الإسلامية".

وكانت وسائل إعلام فلسطينية ذكرت في وقت سابق اليوم أن قوات إسرائيلية اعتقلت أحد حراس المسجد الأقصى من مصلى باب الرحمة.

ويأتي هذا بعد ساعات من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطته للسلام في الشرق الأوسط.

وبعد الإعلان حذر وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي من "التبعات الخطيرة لأي إجراءات أحادية إسرائيلية تستهدف فرض حقائق جديدة على الأرض، مثل ضم الأراضي وتوسعة المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وانتهاك المقدسات في القدس"، مشدداً على "إدانة الأردن لهذه الإجراءات بوصفها خرقاً للقانون الدولي وأعمالاً استفزازية تدفع المنطقة باتجاه المزيد من التوتر والتصعيد".

وتجدر الإشارة إلى أن الخطة الأمريكية تتضمن أن تكون القدس غير مقسمة عاصمة لإسرائيل، وأن يكون مسموحاً لجميع الديانات الوصول إلى الأماكن المقدسة في القدس، على أن يبقى المسجد الأقصى تحت الوصاية الأردنية.

T+ T T-