الإثنين 17 فبراير 2020
موقع 24 الإخباري

صحف عربية: أردوغان يدعم الميليشيات الإرهابية في ليبيا بأسلحة متطورة

تبنى مجلس الأمن الدولي أمس الأربعاء، قراراً يدعو إلى وقف دائم لإطلاق النار في ليبيا التي تشهد منذ يناير (كانون الثاني) هدنة هشة استغلتها الميليشيات التركية القادمة من سوريا لمواصلة قتالها والتحضير لهجوم وشيك على سرت.

وبحسب صحف عربية صادرة اليوم الخميس، فإن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يواصل دعم الإرهاب في ليبيا عبر تسليح المرتزقة القادمين من سوريا بمختلف الآليات الحربية، والتي كان آخرها منظومة هوك للدفاع الجوي.

خرق الهدنة
وبالتزامن مع قرار مجلس الأمن الداعي لوقف إطلاق النار في ليبيا، أكد مسؤول عسكري ليبي لصحيفة "الشرق الأوسط" أن ميليشيات مصراتة تستغل الهدنة لشن هجوم وشيك على مدينة سرت، وعلى الحقول النفطية الخاضعة لسيطرة قوات الجيش الوطني.
  
وأشار المسؤول إلى أن هذه الخطوة تأتي بعد أن استبدلت هذه المييلشيات أفرادها في العاصمة طرابلس بمرتزقة سوريين، لافتاً أيضاً إلى أن القيادة العامة للجيش تدعم القوات باستمرار، وتتابع الموقف أولاً بأول.

وحذرت الصحيفة من مواصلة خرق الهدنة الهشة تحديداً في العاصمة طرابلس، مشيرة إلى اشتعال المعارك بالأسلحة الثقيلة بين قوات الجيش من جهة والقوات التابعة لحكومة السراج من جهة أخرى في عدة محاور داخل العاصمة.

دور تركي مشبوه
وعرضت صحيفة "عكاظ" السعودية دليلاً جديداً يفضح انتهاكات نظام أردوغان لمقررات "قمة برلين"، ويفضح إصراره على ضرب المساعي الهادفة إلى وقف القتال والتدخلات الخارجية في ليبيا، عبر إرسال أنقرة طائرات "الدرون" ومنظومة دفاع جوي إلى حكومة الوفاق في طرابلس، على الرغم من تعهد الأطراف الدولية الشهر الماضي بوقف التدخلات والامتناع عن الدعم العسكري للأطراف الليبية المتحاربة.

وقالت الصحيفة السعودية، إن الإصرار التركي على السقوط في المستنقع الليبي لا يقتصر فقط على إرسال معدات عسكرية، بل والزج بمرتزقة ومقاتلين لدعم الميليشيات الإرهابية في العاصمة الليبية.

وعرضت الصحيفة صوراً قالت، إن أحد ركاب الطيران المدني بمطار معيتيقة التقطها، تُظهر وجود منظومة دفاع جوي بالقرب من برج المراقبة، وأكدت أنه تم تركيب منظومة دفاع جوي تركية من طراز "هوك" المضادة للطائرات.

انتهاكات
أشارت صحيفة "الدستور" المصرية إلى خطورة الانتهاكات التي تقوم بها تركيا على الأراضي الليبية، ونوهت الصحيفة إلى ما كشفته بعض وسائل الإعلام في ليبيا من أن تركيا أرسلت منظومة دفاع جوي إلى ميليشيات حكومة الوفاق في طرابلس. 

وأشارت الصحيفة إلى تصريحات المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الوطني الليبي العقيد أحمد المسماري الذي قال خلال مؤتمر صحفي، إن تركيا وحكومة الوفاق استغلتا الهدنة في طرابلس وزودتا مطار معيتيقة بمنظومة دفاع جوي أمريكية، بالإضافة إلى إنزال أسلحة وآليات عسكرية ومرتزقة سوريين وتركمان في طرابلس.

وقالت الصحيفة، إن منظومة "هوك" المضادة للطائرات التي ظهرت في الصور هي ذاتها التي ظهرت في مقطع مصور عرضه المسماري ويثبت ذلك خرق تركيا للهدنة بشكل علني.
T+ T T-