الأحد 5 أبريل 2020
موقع 24 الإخباري

تونس: الفخفاخ يستعد لإعلان حكومته قبل انقضاء الآجال الدستورية

رئيس الحكومة التونسية المكلف إلياس الفخفاخ (أرشيف)
رئيس الحكومة التونسية المكلف إلياس الفخفاخ (أرشيف)
يتوقع أن يعلن رئيس الحكومة التونسية المكلف إلياس الفخفاخ في وقت لاحق اليوم الأربعاء، حكومته المقترحة قبل انقضاء المهلة الدستورية المحدة، تمهيداً لجلسة التصويت على منحها الثقة في البرلمان.

ويسابق الفخفاخ بمعية الأحزاب المعنية بتشكيل الحكومة، الزمن للتوصل إلى توافق اليوم لأن المهلة المحددة بشهر لتشكيل الحكومة وعرضها على البرلمان لنيل الثقة، تنتهي غداً الخميس 20 فبراير(شباط) الجاري.

وكان الرئيس قيس سعيد، أستاذ القانون الدستوري المتقاعد، أعلن في وقت سابق أن فشل تشكيل الحكومة سيقود إلى حل البرلمان وإلى انتخابات جديدة، حسب ما ينص عليه الفصل 89 في الدستور.

وظل الخلاف قائماً حتى اللحظة الأخيرة بين حزب حركة النهضة والفخفاخ بسبب استبعاده حزب "قلب تونس"، الحزب الثاني في البرلمان من المفاوضات، إضافة إلى توزيع الحقائب الوزارية.

ولكن قياديين في الحزب الإخواني الفائز بالانتخابات التشريعية، قالوا اليوم، إن "المفاوضات تشهد تطوراً إيجابياً".

وقال القيادي في حركة الشعب أسامة عويدات، أحد الأحزاب المكونة للائتلاف الحكومي المقترح: "إذا  انسحبت حركة النهضة، ستعتمد خطة ب، لضمان منح الثقة للحكومة في البرلمان".
T+ T T-