الأحد 29 مارس 2020
موقع 24 الإخباري

طفلة تلهو على حافة الشرفة.. والمحكمة تبرّئ والديها من الإهمال

في قرار غير متوقع، برّأت محكمة إسبانية والدين من تهمة الإهمال بحق طفلتهما التي ظهرت في فيديو يحبس الأنفاس كانت تسير فيه على حافة شرفة بالطابق الرابع من مبنى شاهق وسط غياب والديها في تلك الأثناء، بينما تم تصوير الفيديو بواسطة أحد الجيران في المبنى المقابل في مدينة "بلايا بارايسو" بإقليم سانتا كروس دي تينيريفي في إسبانيا.

وكان الفيديو الذي التقط من مجمع سكني مجاور في 4 يناير (كانون الثاني) الماضي، قد عرّض الوالدين لهجوم شرس على السوشيال ميديا على مدى الأسابيع الماضية وسط مطالبات بسرعة محاسبتهما ليكون عبرة لغيرهم، لكن قرار القاضي جاء صادماً بالنسبة لكثيرين، حيث قرر القاضي إغلاق القضية والتوصية بعدم توجيه أي تهمة للوالدين باعتبار أن الأمر لم يتضمن المقومات الكافية لاعتباره إهمالاً.

وقال متحدث باسم المحققين في القضية: "تم اتخاذ القرار بعد إجراء مقابلة مع والدي الفتاة، واستنتجت المحكمة أن الواقعة كانت مجرد حادث دون أي احتمال واضح لتكراره". وأضاف: "محكمة التحقيق أمرت بالأرشفة المؤقتة للقضية التي أثارتها الفتاة في الفيديو"، معتبراً أن القضية تم تضخيمها بسبب وسائل التواصل، وفقاً لصحيفة ذا صن البريطانية.

وتابع المتحدث: "في رأي القاضي، قدّم الزوجان تفسيراً كافياً ومنطقياً ومفصلاً لما حدث إلى الحد الذي أصبح فيه من الواضح أن هذا كان حادثاً عرضياً لا يحمل أي شبهة جنائية". كما أكد المتحدث أن الأم اتخذت عقب الواقعة إجراءات وقائية للتأكد من عدم حدوث ذلك مرة أخرى من خلال وضع أقفال على كل النوافذ في شقتها.

وكانت الأم متأثرة جداً من المشهد، وأخبرت المحكمة بأن ذلك حدث في "ثوان معدودة" بينما كانت تستحم وزوجها في العمل. وبالرغم من أن هناك مصادر من المحكمة تقول إن الأم فنلندية، إلا أن جنسيتي الوالدين لم يتم تأكيدهم بعد.
T+ T T-