الجمعة 3 أبريل 2020
موقع 24 الإخباري

بسبب كورونا: الأردن يرفض دخول عراقيين ويمنع تزويد إسرائيل بكمامات

فحص مسافرين قادمين من العراق في مطار الملكة علياء بعمان (أرشيف)
فحص مسافرين قادمين من العراق في مطار الملكة علياء بعمان (أرشيف)
كشفت مصادر حدودية أردنية، منع عدد من العراقيين من دخول المملكة عبر المعبر الحدودي البري بين البلدين، بعد رصد ارتفاع حرارتهم.

وأضافت المصادر لـ24 أن المنع كان بالتنسيق مع السلطات العراقية، التي أعربت عن تفهمها للخطوة الاحترازية الأردنية، وفي إطار تفاهم بين البلدين لمنع مواطنيهما الذين يعانون من ارتفاع الحرارة، وشبهة الإصابة بفيروس كورونا من دخول البلدين.

ولم تُسجل في الأردن حتى الآن أي إصابة بفيروس كورونا، فيما يقبع العشرات في المحاجر الصحية وأغلبهم قادمون من خارج المملكة، للتأكد من سلامتهم. 

ومن جهة أخرى بدأت أسواق الأردن تشهد نقصاً شديداً في الكمامات الطبية، مع زيادة الطب عليها، وارتفاع أسعارها إلى مستويات قياسية، خاصةً أن العديد من الشركات الخاصة صدرت منذ أكثر من شهر إلى الصين كميات كبيرة منها بالتزامن مع بداية نفشي فيروس كورونا.

ودفعت أزمة الكمامات وزير الصحة الأردني سعد جابر، إلى دعوة مواطنيه لاستخدام الكوفيات التراثية العربية، بديلاً عنها، لتوفرها في كل بيت، وفي الأسواق.

وفي السياق قال أحمد عطية المدرس في مدرسة حكومية في عمان، إن العديد من طلبته يضعون منذ أيام الكمامات الطبية، فيما يحاول آخرون العثور عليها في الأسواق المحلية دون جدوى، مشيراً الى أن العديد منهم اضطر للتغيب عن المدرسة اليوم بسبب خوف الأهالي من العدوى.

أما الصيدلاني إبراهيم الفقيه، فأكد أن صيدليته تشهد طلباً كبيراً على الكمامات الطبية التي نفدت، منذ تفشي أنفلونزا الخنازير في بداية الشتاء الحالي، الذي استهلك أغلب مخزون صيدليته منها. 

ومن جهة أخرى قالت مصادر في وزارة الصناعة والتجارة الأردنية، إن عمان رفضت طلباً إسرائيلياً لتزويدها بحوالي 100 مليون كمامة طبية.

وأشارت المصادر إلى أن الأردن أصدر منذ أسبوعين قراراً بمنع تصدير الكمامات الطبية إلى أي دولة، وذلك للحفاظ على مخزونه الاستراتيجي منها. 
T+ T T-