الإثنين 6 أبريل 2020
موقع 24 الإخباري

اتهامات لوزارة الصحة الأمريكية بالإخفاق في حماية موظفيها من كورونا

(أرشيف)
(أرشيف)
اتهم أحد المبلغين عن المخالفات وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية بـ"الإخفاق في حماية موظفيها" المسؤوليين عن التعامل مع تفشي فيروس كورونا المتحور "كوفيد19"، حسبما ذكر المحامي الذي يمثل هذا الشخص الذي قدم الادعاء.

وأشارت صحيفتا واشنطن بوست ونيويورك تايمز إلى شكوى قدمت إلى مكتب المستشار الخاص، إلى أن العاملين في المجال الصحي الذين استقبلوا المواطنين الأمريكيين في الحجر الصحي لاحتمال تعرضهم للإصابة بفيروس كورونا، لم يتلقوا المعدات المناسبة أو التدريب المناسب.

وحددت الصحيفتان هوية الشخص الذي أبلغ عن المخالفات، بأنه "مسؤولة كبيرة" في وزارة الصحة تسعى إلى الحصول على الحماية لأنها تزعم أنها تم نقلها إلى وظيفة أخرى غير مناسبة، بعد إثارتها للمخاوف من الفيروس.

وذكرت وكالة أنباء "بلومبرغ" أنه تم إرسال العاملين في وزارة الصحة إلى قاعدة جوية في ولاية كاليفورنيا للمساعدة في علاج الأمريكيين العائدين من مدينة ووهان الصينية، مركز تفشي الفيروس القاتل.

وقال آري ويلكينفيلد محامي المبلغ عن المخالفات في بيان "نأمل أن يحقق الكونجرس ومكتب المستشار الخاص في هذه القضية في الوقت المناسب وبطريقة شاملة".

وأضاف ويلكينفيلد "تتعلق هذه المسألة بمدى تعامل وزارة الصحة والخدمات البشرية مع فيروس كورونا، وفشلها في حماية موظفيها، وربما الجمهور. يجب التصدي للجهود الانتقامية لتخويف وإسكات عملائنا".

وقالت كيتلين أوكلي، المتحدثة باسم وزارة الصحة في بيان، إن الوزارة تقوم بـ "تقييم الشكوى، وتأخذ جميع شكاوى المبلغين بشأن المخالفات على محمل الجد ونقدم لصاحب الشكوى جميع أشكال الحماية المناسبة بموجب قانون حماية المبلغين عن المخالفات".

وشكك مسؤول بإدارة ترامب في جلسة استماع بالكونغرس في فكرة أن العمال لم يحصلوا على التدريب اللازم والمعدات اللازمة.

وقال ويليام والترز، المدير التنفيذي والإداري للطب التشغيلي بقسم الخدمات الطبية في زارة الخارجية الأمريكية، "تم اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة.. يمكنني القول بشكل لا لبس فيه إن جميع المشاركين في عمليات الإخلاء هذه كانوا مجهزين ومدربين بشكل مناسب".
T+ T T-