الأربعاء 8 أبريل 2020
موقع 24 الإخباري

باحث: الهجمات المسلحة في سوريا ستتراجع بسبب كورونا

مسلحون في سوريا (أرشيفية)
مسلحون في سوريا (أرشيفية)
أكد الباحث في الشأن التركي محمد ربيع الديهي، أن مراقبين عولوا على اتفاق وقف اطلاق النار بين أنقرة وموسكو لحل الأزمة في إدلب، إضافة إلى فيروس كورونا الذي تعاني تركيا ذاتها منه.

وأشار الديهي لـ24، إلى أن احتمال اشتعال حرب جديدة في إدلب بين الجيشين السوري والتركي تتزايد، يسبب قوات الاحتلال التركي تعزيزات عسكرية إلى إدلب إضافة إلى انشائها 3 نقاط مراقبة عسكرية جديدة فيها، إلى جانب تصريحات وزير الخارجية التركي تشاووش أوغلو الذي أكد أن تركيا لن تتخلى عن إدلب إلا بعد حرب طويلة، وذكر في مقال نشرته صحيفة "الفاينانشيال تايمز"، أن إدلب، هي غزة جديدة، ما يعني أن تركيا ستستمر في دعم الجماعات المسلحة هناك.

وتوقع الديهي أن تتراجع العمليات المسلحة في الفترة المقبلة، لأسباب منها أن الوكلاء المحليين للإرهاب ربما سيعجزون عن التحرك في ظل إجراءات تتخذها الحكومات كل يوم للمواجهة والحد من انتشار الفيروس، بحظر التجول، ومنع السفر، والعزل، ما سيؤثر على قدرتهم على تنفيذ أي عمليات إرهابية ذات تأثير، إلا إذا أصرت أنقرة على دعمهم علناً خاصة أنها الدولة الوحيدة التي لم تتخذ إجراءات مشددة لمنع انتشار كورونا.

T+ T T-