الإثنين 1 يونيو 2020
موقع 24 الإخباري

مصادر حقوقية مصرية: معلومات هيومن رايتس مغلوطة ومصادرها الإخوان

إرهاب الإخوان (أرشيفية)
إرهاب الإخوان (أرشيفية)
شن مدير منظمة هيومن رايتس ووتش، كينيث روث، هجوماً على الدولة المصرية، بسبب الإرهابي عبد الله الشريف، الشهير الذي يتم توظيفه من داخل تركيا للهجوم على الجيش المصري.

ووفقاً لمصادر حقوقية، فإن منظمة هيومن رايتس ووتش، تعمدت خلال السنوات الماضية دعم جماعة الإخوان الإرهابية في مختلف مواقفها ضد الدولة المصرية.

وأشارت المصادر إلى أن هيومن رايتس ووتش، تعتمد في كل تقارير التي تصدرها ضد الدولة المصرية، على معلومات مغلوطة تحصل عليها من جماعة الإخوان وأعوانها في الخارج، بهدف تشويه سمعة الدولة المصرية وإسقاطها في سيناريو الفوضى.

وأكدت المصادر، أن مدير المنظمة نشر في بيانه معلومات مغلوطة حول الإرهابي عبد الله الشريف، الذي يقوم ببث برنامجاً عبر منصة يوتيوب، يستهدف منه نشر أكاذيب ومعلومات مفبركة ضد الجيش المصري، والمؤسسة الشرطية.

وأوضحت المصادر، أن كينيث روث، وصف عبدالله بأنه صحفي مصر، في حين أنه لم يمارس الصحافة نهائياً، ووصفه بأنه سياسي معارض، رغم أن عبدالله صدر ضده أحكام غيابية في قضايا عنف وإرهاب، وكان يعمل قبل هروبه من مصر في فرقة لإحياء حفلات الطهور.

ووفقاً للمصادر الحقوقية، فإن المدير التنفيذي لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" يتقاضى راتباً شهرياً من التنظيم الدولي للإخوان، تحت بند التبرعات بقيمة 36 ألف دولار، علاوة على تدشين مقر جديد لـ"هيومن رايتس" بولاية سيلفانا بالولايات المتحدة الأمريكية، بتكلفة 550 ألف دولار.
T+ T T-