الإثنين 1 يونيو 2020
موقع 24 الإخباري

كورونا يجبر الأمم المتحدة على إخلاء مقارها

(رويترز)
(رويترز)
أجبر فيروس كورونا المستجد، الأمم المتحدة، على إخلاء مقارها في أنحاء متفرقة من العالم.

وقال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن 86 موظفاً أصيبوا حتى الآن بمرض "كوفيد19" الذي يسببه الفيروس.

وقال المتحدث ستيفان دوغاريك في مؤتمر صحفي افتراضي: "حتى اليوم، أبلغ 86 من موظفي الأمم المتحدة في أنحاء العالم عن إصابتهم بكوفيد19"، مضيفاً أن معظم الحالات كانت في أوروبا. وأوضح في المقابل أن الفيروس أصاب عاملين في إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط والولايات المتحدة أيضاً.

وبحسب بيانات دوغاريك أمس الجمعة، تراجعت الحركة داخل مقر الأمم المتحدة في نيويورك، لتقتصر على 140 شخصاً في اليوم الواحد، بعدما كان عدد الموجودين في المقر يصل إلى 11 ألف شخص مطلع الشهر.

وفي مركز فيينا الدولي، الذي يضم مقراً للأمم المتحدة، يعمل 97% من الموظفين الآن من المنزل.

كما يعمل 99% من موظفي اللجنة الاقتصادية لأفريقيا في أديس أبابا من المنزل.

وتوجد إجراءات مماثلة في اللجنة الاقتصادية لأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي التابعة للأمم المتحدة في تشيلي.

وشدد دوغاريك على أن الأمم المتحدة ستسعى جاهدة إلى مواصلة عملها، وقال: "الموظفون متحمسون وملتزمون بأداء مهامهم - هنا في نيويورك وفي جميع أنحاء العالم".

وكان غوتيريش دعا الإثنين الماضي إلى وقف فوري لإطلاق النار على الصعيد العالمي لحماية المجتمعات التي مزقتها الحروب من جائحة كورونا المستجد، واصفاً الفيروس بأنه "العدو المشترك".
T+ T T-