الثلاثاء 26 مايو 2020
موقع 24 الإخباري

الأردن يلجأ إلى تسيير صرافات آلية لمنع الازدحامات أمام البنوك

لليوم الثاني على التوالي تشهد مقرات فروع البنوك وأجهزة صرافاتها الآلية في الأردن اكتظاظاً وازدحامات شديدة، خصوصاً أن أسبوعين من توقف العمل سبق استئناف عملها يوم أمس الإثنين، بسبب حظر التجول.

ورغم أن البنوك يسمح لها فقط بمعاملات السحب والإيداع للمبالغ النقدية فقط، إلا أن طوابير طويلة تصطف أمام مقراتها، بشكل يهدد الالتزام باشتراطات الوقاية من انتقال عدوى فيروس كورونا، في الوقت الذي يجد فيه سكان المناطق النائية صعوبة للوصول إليها بسبب حظر استخدام المركبات الخاصة ووسائل النقل العام.

ولم يسلم أي فرع من فروع البنوك في العاصمة عمان وحتى بالمحافظات البعيدة من هذه الطوابير، وهو ما دفع الحكومة لاتخاذ قرار بالتعاون مع البنوك إلى نشر صرافات آلية متنقلة بين الأحياء والمناطق النائية للحيلولة دون حضور سكان هذه المناطق إلى مقرات فروع البنوك وتشكيل طوابير أمامها، سيما وأن أجهزة الصراف الآلي تستطيع تقديم خدمة السحب والإيداع النقدي، والتي تقوم بها فروع البنوك حالياً.

وهو ما أكده وزير الإعلام الأردني أمجد العضايلة في إيجاز صحفي عصر اليوم الثلاثاء، أشار فيه إلى أن "مجموعة من البنوك وبالتعاون مع البنك المركزي ستقوم بتسيير صرافات آلية متنقلة بهدف الوصول إلى القرى والمناطق التي لا توجد فيها فروع للبنوك، لمنع اكتظاظهم أمام مقرات البنوك".

وأضاف العضايلة أن "هذه الخطوة تأتي أيضاً استجابة لما وردنا من ملاحظات لبعض كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة ممن يجدون صعوبة في الوصول إلى فروع البنوك العاملة سيراً على الأقدام".
T+ T T-