الخميس 4 يونيو 2020
موقع 24 الإخباري

هلع شراء أوراق المراحيض يزيد انسداد الصرف الصحي في سيدني

متسوقون يشترون ورق المراحيض (أرشيف)
متسوقون يشترون ورق المراحيض (أرشيف)
أدى هاجس اكتناز أوراق المراحيض في أستراليا بسبب وباء فيروس كورونا إلى مشكلة جديدة لسلطات الصرف الصحي، بعد أن تبين أن هناك زيادة في انسداد شبكات الصرف الصحي نظراً لأن المواطنين لجأوا إلى بدائل أخرى.

وهناك نقص في أوراق المراحيض في مختلف أنحاء أستراليا بسبب هوس تخزينها خوفاً من وباء كورونا.

وأدى ذلك إلى مشاجرات واعتداءات، وبعد أنأخفقت معظم المتاجر في في استرضاء المستهلكين، فرض معظمها حدوداً للشراء.

ونقص أوراق المراحيض هو السبب الآن في زيادة انسداد شبكات الصرف الصحي في سيدني.

وقالت هيئة الصرف الصحي في سيدني، اليوم إنها سجلت زيادة بـ 22% في انسداد شبكات الصرف الصحي في مارس (آذار) الماضي، "الناجم عن زيادة في البدائل الأخرى، مثل المناديل المبللة والمناديل الورقية، التي يتم التخلص منها في المراحيض".

وقالت الهيئة في بيان: "تلك الزيادة تأتي في أعقاب نقص مستمر لأوراق المراحيض في المتاجر الكبرى وسط تفشي الفيروس".

وذكرت الهيئة أن السلطات أنفقت في العام الماضي أكثر من 8 ملايين دولار أسترالي (4.8 ملايين دولار امريكي) لإزالة حوالي 500 طن من المناديل المبللة من شبكة الصرف الصحي، من خزينة الدولة وهو رقم آخذ في التزايد.

T+ T T-