الثلاثاء 26 مايو 2020
موقع 24 الإخباري

"الخارجية والهوية" تطلعان سفراء وقناصل على الإجراءات في مواجهة كورونا

عقدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي إحاطة إلكترونية عبر الفيديو مباشرة من ديوان عام الوزارة في أبوظبي، أطلعت من خلالها السفراء والقناصل المعتمدين لدى الدولة على آخر المستجدات بشأن الإجراءات الاحترازية المتخذة بالدولة في ظل أزمة وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" التي تواجه العالم حالياً وفيما يتعلق بإجلاء المواطنين والمقيمين والزائرين.

شارك في تقديم الإحاطة كلا من سعادة خالد عبدالله بالهول، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وسعادة اللواء منصور أحمد الظاهري، مدير عام الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، والعميد خميس محمد الكعبي، المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية.

وجاءت الإحاطة تزامناً مع قرار دولة الإمارات تمديد تعليق دخول حاملي الإقامة السارية المتواجدين خارج الدولة وقرار تعليق الرحلات الجوية للركاب والترانزيت من وإلى الدولة والسماح مؤقتا لرحلات محددة بغرض إجلاء المقيمين والزائرين الراغبين في مغادرة الدولة.

وأوضح خالد عبدالله بالهول، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي انه تم إنجاز 43 عملية إجلاء جوية وبرية لمواطني الدولة ومرافقيهم حتى الآن شملت 1783 شخصاً، وجاري العمل على 22 عملية إجلاء أخرى تستهدف ما يقارب 641 مواطناً إماراتياً مع مرافقيهم.

وأثنى على جهود كل من السفارة الأمريكية والبريطانية في عمليات الإجلاء المشتركة في رحلة واحدة.

من جانبه قال اللواء منصور أحمد الظاهري، مدير عام الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية أنه منذ بداية الأزمة، تم تشكيل لجنة لتسهيل عملية إجلاء الزائرين ورجوعهم إلى أهلهم سالمين.

وأوضح أنه تمت مراجعة أكثر من 12 ألف طلب تم تسجليه خلال برنامج "تواجدي للمقيمين" وما زالت اللجنة مستمرة في مراجعة الطلبات وتخصيص الحالات الإنسانية.

وأضاف سعادته أنه سيتم تمديد الإقامات السارية للمقيمين بدون فحص طبي مسبق ووقف الغرامات الإدارية لتأشيرات الزيارة كما وأنه سيتم دراسة آلية تسهيل إجراءات تجديد تأشيرات الزيارة بكافة أنواعها خلال الفترة القادمة.

وتمت خلال الإحاطة الإجابة على الأسئلة والاستفسارات التي طرحها السفراء والقناصل من خلال النظام الإلكتروني.
T+ T T-