الخميس 13 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

أداة ثورية تراقب مستوى الأكسجين في الدم لمرضى كورونا

أداة ثورية لقياس مستوى الأكسجين في الدم (ديلي ميل)
أداة ثورية لقياس مستوى الأكسجين في الدم (ديلي ميل)
يعتقد أطباء بريطانيون أن أداة بسيطة لا يزيد سعرها عن 35 دولار يمكن أن تساعد في إنقاذ حياة مرضى فيروس كورونا عبر قياس مستويات الأكسجين في الدم.

ومن المتوقع أن تكون هذه الأداة مفيدة بشكل خاص في الأزمة الحالية، التي يتم فيها إجراء معظم الاستشارات الطبية عن بعد، كما يقول الدكتور نك سامرتون، الطبيب العام في شرق يوركشاير والمستشار السابق للمعهد الوطني البريطاني للصحة و الرعاية.

مقياس الأكسجين النبضي بحجم علبة الثقاب يتم تثبيته فوق طرف الإصبع أو الأذن، ويقيس كمية الأكسجين حول الجسم، كما يعطي قراءة سريعة لعمل القلب والرئتين.

ويمتص الدم المؤكسج وغير المؤكسج الضوء بشكل مختلف، لذلك من خلال تحليل نمط الضوء الذي يصل إلى المستشعر، يمكن للجهاز تقدير كمية الأكسجين في الدم، ويتم عرض الرقم على شاشته الرقمية.

وعادة ما تكون القراءة فوق مستوى 95% أمر طبيعي للشخص السليم في حالة الراحة، ولكن بالنسبة لأولئك الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن، والذي يسبب صعوبات في التنفس، وفي حال تلف الرئة تكون المستويات أقل في كثير من الأحيان.

وإذا أظهر الجهاز انخفاضاً في مستوى الأكسجين في الدم لدى الشخص المصاب بداء الانسداد الرئوي المزمن، فقد يتم تعديل أدويته، أو يوصي الطبيب بدخوله المستشفى.

ويدعو الدكتور سامرتون الآن إلى تزويد كل من يعاني من مشاكل رئوية خطيرة بهذا الجهاز، بهدف مراقبة مستويات الأكسجين لديهم في المنزل إذا ظهرت لديهم أعراض فيروس كوفيد-19.



ويمكن للمرضى بعد ذلك تنبيه طبيبهم بسرعة إلى أي انخفاض محتمل في قراءات الجهاز، دون الحاجة إلى زيارة العيادة أو المستشفى، وهذا أمر حيوي وهام للمريض، لأن مستويات الأكسجين في الدم يمكن أن تنخفض دون أن يظهر على المرضى أي أعراض مثل ضيق التنفس أو زرقة الشفتين أو الأصابع، ويمكن للمقياس أن يلتقط انخفاض مستويات الأكسجين قبل ظهور هذه الأعراض.

ويقول الدكتور سامرتون "ما نحتاج القيام به هو تحديد الأشخاص المصابين بفيروسات كورونا في وقت مبكر. وفي حال انخفضت قراءة الجهاز بنسبة 2 أو 3%، فيجب على المريض إبلاغ طبيبه فوراً بذلك".

وفي نفس الوقت، حذر سامرتون بضرورة مراجعة الطبيب عند الشعور بأعراض مثل ضيق التنفس أو آلام الصدر أوالشعور بالارتباك، حتى لو كانت قراءة الجهاز طبيعية، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
T+ T T-