السبت 30 مايو 2020
موقع 24 الإخباري

الكاظمي يعد بتحريك الاقتصاد وحصر السلاح في يد الدولة

مصطفى الكاظمي يتسلم التكليف بتشكيل الحكومة من الرئيس العراقي برهم صالح (أرشيف)
مصطفى الكاظمي يتسلم التكليف بتشكيل الحكومة من الرئيس العراقي برهم صالح (أرشيف)
قال رئيس الوزراء العراقي المكلف مصطفى الكاظمي، الخميس، إن تكليفه اختبار وطني عسير، والنجاح فيه ليست مهمة فرد واحد، وأشار إلى أنه سيعمل على حصر السلاح بإجراءات حاسمة ولن يسمح بإهانة أي عراقي.

وقال الكاظمي في كلمة بعد تكليفه بتشكيل الحكومة، إن "تكليفي مسؤولية وطنية واختبار عسير وكبير والنجاح فيها وصولاً لانتخابات نزيهة ليست مهمة فرد واحد بل هي واجب على عاتق الجميع"،  وفق ما نقل موقع "السومرية نيوز" الخميس.

وأضاف، أن "الحكومة ستكون في خط الدفاع الأول لحماية العراقيين من كورونا وسنبذل قصارى الجهود لحماية العراق لمواجهة هذا الوباء".

وأكد الكاظمي، أن "السيادة خط أحمر ولا يمكن المجاملة على حساب العراق"،وأكد، أن "السلاح هو اختصاص الدولة وسنعمل على حصر السلاح بإجراءات حاسمة"، لافتاً إلى "أننا سنحرك حركة الاقتصاد لأن اقتصاد العراق منهك".

وقال الكاظمي: "سنحمي حقوق المتظاهرين"، موضحاً أن "علاقاتنا الخارجية يجب أن تكون ناجحة، ونجاحها يعتمد على تبني مفهوم الاحترام والتعاون مع الجيران والأصدقاء ودول العالم".

وأكد "أننا لن نسمح بإهانة أي عراقي من أي جهة داخلية أو خارجية عبر اتهامه بالتبعية للخارج"، لافتاً إلى أن "محاربة الفساد والفاسدين مهمة وطنية وإعادة النازحين إلى ديارهم هدف لن أتخلى عنه".

يذكر أن الرئيس العراقي برهم صالح كلف الخميس، مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة بعد اعتذار عدنان الزرفي.
T+ T T-