السبت 15 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

الاتحاد الأوروبي يعتمد مذكرة إدارة المخاطر للتراث الثقافي ومحو الأمية الإعلامية

اعتمد مجلس الاتحاد الأوروبي، أخيراً، مذكرة إدارة المخاطر في مجال التراث الثقافي ومحو الأمية الإعلامية وتعديل خطة العمل للثقافة (2019-2022)، فيما يخص الثقافة والسمعية والبصرية.

وعبر إقرار كتابي، اعتمد المجلس ثلاث مجموعات من الاستنتاجات في مجال الثقافة والسمعي البصري، حسب ما أعلن عبر موقعه.

وتشير مذكرة التوصيات المتعلقة بإدارة المخاطر في مجال التراث الثقافي إلى أهمية حماية التراث الثقافي ضد الأنواع المختلفة من المخاطر التي تهدده (المخاطر الطبيعية وتغير المناخ والكوارث من صنع الإنسان) ، وتقر بأن الأزمات مثل COVID- 19 ، كان لها تأثير سلبي كبير على القطاعات الثقافية والإبداعية. 

ودعا المجلس الدول الأعضاء لتحديد أدوات ونهج مبتكرة لتحديد المخاطر والوقاية منها والتخفيف من حدتها، كما ترفع المذكرة الوعي بأن الوقاية من الكوارث والتأهب لها تتطلب التدخل والتخطيط على مستويات متعددة لتكون قادرة على الاستجابة بشكل كاف للمخاطر.

كما تناولت المذكرة محو الأمية الإعلامية في عالم دائم التغير مع الاعتراف بأهمية محو الأمية الإعلامية نظراً لتزايد تعرض الجماهير لكمية كبيرة من المعلومات، ولا سيما خلال الأزمات العالمية مثل تفشي COVID-19 الحالي.

وأكد المجلس على دعوته الأعضاء لاتخاذ تدابير مثل تطوير نهج التعلم مدى الحياة لمحو الأمية الإعلامية لجميع الأعمار، منوهاً للأهمية البارزة للصحافة الجيدة والحاجة إلى تحديد حلول أكثر فعالية في مكافحة التضليل ، مع حماية حرية التعبير.

وتؤكد المذكرة لخطة العمل للثقافة (2019-2022) على أن تعزيز التنمية المستدامة هو إجراء رئيسي لمستقبل الاتحاد الأوروبي في الأجندة الاستراتيجية 2019-2024 وتعديل الخطة لإعطاء الأولوية للثقافة كقوة دافعة للتنمية المستدامة.
T+ T T-