الخميس 9 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

نتانياهو: بعد الضم يمكن إقامة "دولة" على ما تبقى من جيوب فلسطينية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)
قال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتانياهو إن ضم الأغوار والتجمعات الاستيطانية الكبيرة في الضفة الغربية سيؤدي إلى السيطرة الإسرائيلية الكاملة على مناطق فلسطينية واسعة، مع الحافظ على جيوب فلسطينية، يمكن تسميتها دولة.

وأشار في مقابلة مع صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية، إلى إن إسرائيل لن تقدم أي تنازلات، هذه المرة، قائلاً إن "الفلسطينيين هم الذين سيتنازلون جميع الخطط السياسية التي عرضت علينا في السابق تضمنت تنازلات على مناطق من أرض إسرائيل، والعودة إلى حدود 1967، وتقسيم القدس، وإدخال اللاجئين، هنا يوجد العكس، لسنا نحن من يطلب تقديم تنازلات، بل هم الذين يطالبون بتنازلات، دون أي علاقة بالمفاوضات".

وأكد أن المفاوضات ستستمر إذا وافق الفلسطينيون على 10 شروط قاسية تشمل السيادة الإسرائيلية على أراض غرب نهر الأردن، والحفاظ على القدس موحدة، ومنع عودة أي لاجئ، والحفاظ على المستوطنات، وفرض السيادة الإسرائيلية على مناطق شاسعة من "يهودا والسامرة" وغيرها.

وقال نتانياهو: "عليهم الاعتراف بأننا الحاكم الأمني في كامل المنطقة، إذا وافقوا على كل هذا، فسيكون لديهم كيانهم الخاص الذي يحدده الرئيس ترامب دولةً، فهناك مناطق ستبقى جيوباً فلسطينية، هناك من سيقول لك وقالوا لي: لكن بيبي، هذه لن تكون دولة". قلت له: سمها ما شئت".
T+ T T-