الجمعة 3 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

مسؤول هندي ينفي اتصال مودي بترامب للوساطة في الأزمة مع الصين

جنود صينيون وهنود على الحدود المشتركة بين البلدين (أرشيف)
جنود صينيون وهنود على الحدود المشتركة بين البلدين (أرشيف)
قال مصدر حكومي اليوم الجمعة، إن رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي لم يتحدث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول المواجهة العسكرية لبلاده مع الصين، ذلك بعد أن أشار ترامب إلى أن مودي يشعر بالاستياء من هذا التوتر الحدودي.

وقال مسؤولون عسكريون هنود، إن "قوات البلدين الجارين تقف مواجهة على طول الحدود المتنازع عليها في منطقة الهيمالايا منذ أوائل مايو(أيار) الجاري بعد توغل قوات صينية في منطقة هندية".

وطبقاً لبيان للبيت الأبيض، قال ترامب للصحافيين: "هناك صراع ضخم بين الصين والهند، بلدان في كل منهماهما 1.4 مليار نسمة، بلدان فيهما جيشان قويان للغاية".

وأضاف "الهند غير سعيدة وربما الصين أيضاً غير سعيدة، لكن بوسعي أن أبلغكم بأني تحدثت إلى رئيس الوزراء ناريندرا مودي، ولم يكن في مزاج جيد بسبب ما يجري مع الصين".

ولكن مسؤولين هنوداً عبروا عن الدهشة من تصريحات ترامب، وقال مصدر حكومي: "لم تجر أي اتصالات في الآونة الأخيرة بين رئيس الوزراء والرئيس ترامب، كانت آخر محادثة بينهما في 4 أبريل (نيسان) الماضي، ودارت حول موضوع عقار هايدروكسي كلوروكين".

وتحدث المصدر شريطة كتم هويته، للحساسية الدبلوماسية في الموضوع، عن عرض ترامب التوسط بين البلدين اللذين يملكان أسلحة نووية، فقال: "وزارة الخارجية الهندية أوضحت أيضاً أننا على اتصال مباشر مع الصينيين عبر الآليات الموجودة والقنوات الدبلوماسية".

ومن جانبها قالت وزارة الخارجية الصينية اليوم الجمعة، إنه لا حاجة لتدخل طرف ثالث للوساطة بين البلدين.
T+ T T-