الخميس 9 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

الإمارات تتبوأ مراكز متقدمة عالمياً في تعاملها مع "كورونا".. تعرف عليها

حققت دولة الإمارات العربية المتحدة مراكز متقدمة عالمياً ضمن التقارير المرتبطة بجائحة كورونا، وفق تقارير التنافسية العالمية، إذ احتلت المركز الثالث عالمياً في رضا الشعب عن الإجراءات الخاصة بمكافحة الوباء، متصدرة دولًا كبرى مثل نيوزيلندا وسنغافورة وأستراليا والولايات المتحدة، وذلك ضمن التقرير الصادر عن مؤسسة تولونا وبلاك بوكس.

وتضمن المسح الذي أجري على أربعة مؤشرات رئيسية لتقييم تدابير الحكومة لمكافحة الوباء، القيادة السياسية ودور الشركات، وأداء المجتمع المحلي في التصدي الوباء، وتحمل وسائل الإعلام لمسؤوليتها في ظل الأزمة.

تجاوز التداعيات 
كما أظهرت البيانات الصادرة عن الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، أن الإمارات الأفضل عربياً في تجاوز تداعيات "كوفيد 19"، وتراجع النفط، وفق مؤشرات "ستاندرد آند بورز جلوبال بلاتس العالمية"، حيث ذكر التقرير أن الإمارات تتميز بواحد من أكثر الاقتصادات تنوعاً في مجلس التعاون لدول الخليج العربي، وأكبر حزمة تحفيز إقليمياً ب 256 مليار درهم، وخفّضت أسعار الفائدة بما يتماشى مع تحركات الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، كما أنها تمتلك صناديق ثروة سيادية كبيرة، ستستفيد من أصولها الضخمة، وهي في وضع جيد يمكنها من مواجهة التداعيات الاقتصادية الناجمة عن "كوفيد 19" وتراجع أسعار النفط.

استعداد أنظمتها الصحية 
فيما احتلت الدولة، المركز 9 عالمياً في كفاءة وفعالية قيادة الدول، ومدى استعداد أنظمتها الصحية للتصدي للوباء، وذلك وفق قرير مؤشر الاستجابة العالمية للأمراض المعدية (GRID Index)، الصادر عن معهد المحاسبين الإداريين المعتمدين، الذي أكد على أن دولة الإمارات أثبتت - وفقاً لمعايير المؤشر - قدرتها على تحدي الأزمات والتصدي لها على أعلى مستوى، مطبقة أحدث المعايير العلمية والعملية، كما أثبتت بفضل توجيهات قيادتها، في تعاملها مع أزمة وباء "كوفيد 19" كفاءة عالية.

علاج المصابين
وفي السياق ذاته، بين التقرير الصادر عن مجموعة "ديب نولج"، أن الإمارات في المركز 10 عالمياً في فعالية العلاج لمصابي فيروس "كوفيد 19" المستجد، حيث لفت التقرير إلى نقاط القوة التي تتمتع بها الدولة بهذا المجال، وتبوأت الإمارات أفضل تصنيف للسلامة والاستقرار الأكثر كفاءة في إدارة الأزمات مقارنة بالدول العربية، كما أنها واحدة من الدول الرائدة في جميع أنحاء العالم في التعامل مع أزمة تفشي الفيروس عالمياً.

التقييم الإقليمي للسلامة
واحتلت الإمارات المركز الـ 11 عالمياُ في التقييم الإقليمي للسلامة من "كوفيد 19"، الصادر عن مجموعة ”ديب نولج“، وذكر التقرير عدد من نقاط القوة المتعلقة بالتعامل مع أزمة تفشي الفيروس العالمية، وأبرزها حصول الإمارات على أفضل تصنيف للسلامة والاستقرار والأكثر كفاءة في إدارة الأزمات مقارنة بالدول العربية، وتفوقها على دول مثل كندا وهونغ كونغ والنرويج والدنمارك وتايوان والسعودية والمجر وهولندا وفيتنام، كما يعتمد التصنيف على ست فئات أو ركائز، وتصدرت الإمارات المرتبة الثانية عالمياً في فئة التأهب للطوارئ، والثالثة عالمياً في فئتي المرونة، والمراقبة والكشف.
T+ T T-